مشيعو الفنان محمود عبد العزيز يتسابقون لالتقاط السيلفي مع نجليه

m-abdalazez2

 

تدخلت أجهزة وزارة الداخلية بالإسكندرية والبودي جارد، لإنقاذ أبناء الفنان الراحل محمود عبد العزيز من الزحام ولقطات السيلفي التي أرادها المشيعون من أبناء الإسكندرية.

جاء هذا بعد أن فقد نجل الفنان الراحل، محمد، وعيه بسبب الزحام مما دفع كريم عبد العزيز، للصراخ طالبًا من المحتشدين باحترام الموتى، وحزنهم الشديد على والده، رافضًا الكلام، وقام عدد من “البودي الجاردات” والشرطة بالالتفاف حولهم.

وخرج كريم وشقيقه محمد وعدد من الفنانين، في حراسة الشرطة من مقابر أم حبيبة بمنطقة الورديان غرب الإسكندرية، عقب احتشاد العشرات من الأهالي حولهم في محاولة لالتقاط الصور معهم، بعد دفن جثمان الفنان الراحل محمود عبد العزيز بمقابر الأسرة.

 

شاهد أيضاً

Helal-Ramadan

مصر والسعودية وقطر والإمارات والعراق – غداّ الأحد هو أول أيام عيد الفطر

  أعلنت كل من المملكة العربية السعودية الإمارات العربية المتحدة ودولة قطر، أن اليوم السبت …

Helal-Ramadan

فلكياً.. غداّ الأحد أول أيام عيد الفطر

  أعلن عضو اتحاد الفضاء العربي خالد الزعاق الثلاثاء، أن رمضان سينتهي بنهاية يوم السبت …

14 تعليق

  1. Thanks again for the blog.Much thanks again.

  2. Very informative blog.Much thanks again. Cool.

  3. Appreciate you sharing, great blog.Really thank you! Much obliged.

  4. Hey, thanks for the article.Thanks Again. Want more.

  5. Really informative blog article.Really looking forward to read more. Really Cool.

  6. I loved your blog.Much thanks again. Really Great.

  7. Really appreciate you sharing this article post. Really Cool.

  8. Muchos Gracias for your blog.Much thanks again. Really Great.

  9. wow, awesome post.Really thank you! Will read on…

  10. I am no longer certain the place you’re getting your info, but good topic. I must spend some time studying more or figuring out more. Thanks for great info I used to be looking for this info for my mission.

  11. I am typically to blogging and i actually recognize your content. The article has actually peaks my interest. I am going to bookmark your web site and preserve checking for brand spanking new information.

  12. Thank you, I’ve recently been searching for information about this subject for a while and yours is the greatest I have came upon so far. But, what in regards to the conclusion? Are you certain in regards to the source?

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *