الجولة الرابعة – نظرة تحليلية في الليجا المصرية

Ahmad-Salem

 

فيينا: أحمد سالم

الأتحاد السكندري و الأسيوطي

الجميع توقع لفريق الأسيوطي أن يكون الحصان الأسود لمسابقة الدوري الممتاز لما قدمه في أول مبارتان من أداء رفيع المستوي حصل منهما علي أربع نقاط ذو قيمة كبيرة كبداية قوية لفريق صاعد مرة أخري, لكن للأسف أنهزم أمام الأسماعيلي ثم أمام الأتحاد السكندري الذي أعتبر فوزه 2:0 لا يعبر عن سير المباراه, بالرغم أن الأسيوطي تسيد الشوط الأول من حيازة و تكتيك و فرص و يلعب بثقة دون رهبة الا انه لم يستطيع التهديف و أضاع معها فوز كان في متناول الأيدي و ينهي المباراه في شوطها هذا, لقد بدأ الفريقان بطريقة اللعب 3 4 3 لتأمين العمق و فرض زيادة عددية في وسط الملعب و بناء مثلث هجومي علي أن يسقط طرفا خط الوسط للخلف للأنضمام الي ثلاثي قلبي الدفاع في حالة الدفاع, ألا أن أظهر فريق الأسيوطي مرونة تكتيكية في تطبيق طريقة اللعب في الضغط العالي و تحركات طريقة اللعب سواء بالكرة أو بدونها و الرجوع خلف الكرة في حالة فقدانها علي عكس الأتحاد السكندري الذي يعاني دفاعيا و نفسيا و فنيا و تكتيكيا, الجميع شاهد بطئ الأتحاد في الأستلام و التسلم و التمرير و عدم تفعيل الأنواع المختلفة من الدفاع لبناء الهجمة المرتدة, حالة الفريق ككل كانت مترهلة في شوطها الأول.

تدارك الكابتن هاني رمزي ثغرتا ثلاثي قلب الدفاع في الشوط الأول من مساحات واسعة لم ينتبه لها الكابتن علي ماهر لذا بدأ الشوط الثاني بطريقة مختلفة 4 4 2 و نزول باولو كمهاجم ثاني, كان لها أثر جيد في تماسك الدفاع و فرض ضغط هجومي علي دفاع الأسيوطي جعلته يخطئ في الهدف الأول و مع الأندفاع الهجومي لفريق الأسيوطي و تغييرات علي ماهر التي أعطت الشوط الثاني سرعة أكثرجاء هدف الأتحاد السكندري الثاني من هجمة مرتدة ومهارة فنية للاعب المعار من النادي الأهلي فوزي الحناوي ليحصل علي ثلاث نقاط غاليين يعيد بهما توازن الفريق.

الخلاصة:

فريق الأسيوطي له شكل تكتيكي جيد  بلعبه الكرة جماعية ويملك منظومة كروية جيدة بقيادة الحاج محمود الأسيوطي تثبت ذاتها يوميا مع الكبار و الذي سيحوله في يوم من الأيام الي نادي شعبي مثله مثل  الأهلي و الزمالك و المصري و الأسماعيلي و الأتحاد السكندري في خلال السنوات القادمة لذلك أتمني أن يبقي في الدوري الممتاز لأن المنظومات الكروية هي الأكثر أفادة للكرة المصرية, علي المدير الفني أن لا يتهاون في فقدان النقاط ويعالج الأخطاء أول بأول و الثقة بالنفس مطلوبة بشرط أن لا تكون زائدة عن الحد مع تدعيم بعض المراكز حتي لا يسرقه الوقت و يضمن أستمرارية الفريق في دوري الأضواء.

أنصح الكابتن هاني رمزي أن يتخلي عن اللعب بثلاثي قلب دفاع و يرجع الي رباعي خط ظهر لأن لها لاعبيها و معها الفريق سيعاني في فقد النقاط

أحمد سالم

تربوي و مدير رياضي و مدير قطاع ناشئين ومدير فني كرة قدم بالنمسا

محلل فني بالتلفزيون المصري

مدير القسم الرياضي بشبكة رمضان الأخبارية

 

 

 

شاهد أيضاً

بالفيديو – افتتاح أصغر فرع ماكدونالدز في العالم، لكنه ليس للبشر

تم فتح أصغر مطعم ماكدونالدز في العالم، لكنه لا يتسع لدخول روّداه من البشر. قالت …

هل العالم مكتظ بالسكان حقاً؟ وما هي الشعوب التي تمثل عبئاً أكبر على الأرض؟

لأكثر من القرن من الزمان شاعت الفكرة أن العالم مكتظ وأن وقف الزيادة السكانية أمر …

ملوك أكلوا لحوم البشر وخافوا من الاستحمام.. إليك بعض العادات الغريبة للعائلات المالكة عبر التاريخ

عادات غريبة للعائلات المالكة كانوا يمارسونها على مدار التاريخ، وهي عاداتٌ بعضها مفاجئ حقاً، تنوعت …