كيف يمكنني لم شمل عائلتي في النمسا أليكم التفاصيل ؟

osterreich-asyel-probleme

 

عملية “لم شمل العائلة” ممكنة فقط للحاصلين على حق اللجوء، وينصح ناشطون بتقديم الطلب مبكرا. غير الحاصلين على حق اللجوء لا يمكنهم جلب عائلتهم مع وجود بعض الاستثناءات. أما الدراسة فهي مجانية وإلزامية في النمسا.

الشخص الذي يحصل على حق اللجوء في النمسا يمكنه تقديم طلب “لم شمل العائلة” عند دائرة الأجانب في مدينته. ويقصد بالعائلة في هذا السياق بـ”العائلة الأساس” للشخص، وتتضمن الزوج أو الزوجة والأطفال دون سن الثامنة عشر. أما الأطفال البالغين والأخوة والأخوات والأبوين فلا يندرجون ضمن من يمكن لم شملها.

“وعلى الشخص تقديم طلب “لم شمل العائلة” في أول ثلاثة أشهر بعد حصوله على حق اللجوء في النمسا”، كما تنصح باربارا مترن دورفر “” Barbara Mitterndorfer من منظمة “مساعدة الأجئين” المهتمة بقضايا اللاجئين في النمسا. “لأنه فقط في هذه الفترة يحق للاجئ المعترف به جلب عائلته إلى النمسا دون تقديم أوراق تثبت أنه يمكنه تدبر حياته ومصاريفه وأنه يمتلك سكنا كافيا له ولعائلته”، كما تضيف الناشطة Barbara Mitterndorfer

أما الأشخاص الذين لم تحسم قضايا لجوئهم في النمسا فلا توجد لهم أية فرصة لإجراء عملية “لم شمل العائلة”. وإذا كان بعض أفراد عائلتهم يتواجدون في بلدان أخرى ضمن دول الإتحاد الأوروبي فيمكنهم جلبهم إلى النمسا ولكن تحت شروط خاصة.

هل على الأطفال واليافعين الذهاب إلى المدارس؟

التعليم إلزامي في النمسا. وهذا يعني أنه يترتب على جميع الأطفال واليافعين الذهاب إلى المدارس، بغض النظر عن جنسيتهم وإقامتهم. والتعليم الإلزامي العام يبدأ في الغالب من سن السادسة ويستمر تسع أو عشر سنوات. ويعتمد ذلك حسب قوانين الولايات الاتحادية، لأن قانون التعليم في النمسا هو من اختصاص الولايات الاتحادية التي تحدد تفاصيله، إذ لا يوجد قانون تعليم موحد في النمسا.

وحتى عملية دخول طالب اللجوء إلى المدارس العامة تختلف من ولاية إلى أخرى، ففي بعض الولايات يمكن لطالب اللجوء دخول المدارس بعد ستة أسابيع من تاريخ تقديمه لطلب اللجوء وفي ولايات أخرى بعد ستة أشهر من ذلك.

وتقدم الكثير من المدارس في المدن النمساوية فصول خاصة لتعليم اللغة النمساوية للأطفال واليافعين في نفس المدرسة. وفي بعض الولايات النمساوية يرسل الأطفال واليافعين إلى دورات تحضيرية ومدارس خاصة لتعلم اللغة النمساوية لتسهيل دخولهم المدارس العامة.

من يقرر إرسال الأطفال إلى المدارس، وكيف تتم العملية؟

المؤسسات التعليمية هي من تقرر إلى أين سيتجه الأطفال واليافعين وأي نوع من المدارس ستستقبلهم. ويعتمد ذلك كثيرا على سكن اللاجئين الدائم. ولذلك يبدأ تطبيق التعليم الإلزامي في الغالب على اللاجئين بعد خروجهم من دور الاستقبال الأولية للاجئين وبعد توزيعهم على سكن ثابت لهم لحين البت في قضية لجوئهم. ويمنح للكثير من طالبي اللجوء مساعدات مالية لتغطية أجور النقل إلى المدارس.

كم تكلف الدراسة في المدارس العامة؟

الدراسة في النمسا تكون مجانية لطالبي اللجوء في المدارس العامة. وتمنح للكثير من العائلات مساعدات مالية قليلة لتغطية نفقات الطعام في المدارس أو في رياض الأطفال أو لتغطية نفقات الرحلات المدرسية والنشاطات الرياضية والترفيهية ومستلزمات الدراسة.

 

 

شاهد أيضاً

Ethiopian-Ausminister

وزير خارجية إثيوبيا : مصر أضعف من أن تدخل في حرب مع إثيوبيا

  مصر أضعف من أن تدخل في حرب مع إثيوبيا”، هكذا صرح وزير الخارجية الإثيوبي, …

Merkel

تقرير – الأجئون قلقون على”ماما ميركل” بعد فشل مفاوضات تشكيل الحكومة

  تداول العديدون من أن ملف اللجوء، وقضية لمّ الشمل على وجه الخصوص، شكلت عقدة …