بالصور والفيديو .. أوبرا فيينا تبدأ حفلها السنوي الــ “Opernbal” رقم 62 وسط أحتجاجات شعبية

staatsopernballett-index
بعد أن تسابقت على الحضور كوكبة من نجوم صناعة السينما والموضة والمال  ، شهدت فيينا مدينة ليالي الأنس والموسيقى يوم الخميس 8. 2 . 2018  ليلة أوبرالية غير مسبوقة. فقد أقيم حفل الأوبرا ” Opernball” رقم 62 في تاريخ الجمهورية النمساوية الثانية .

حضر الحفل حوالى 6 آلاف ضيفا تقريباّ حسبما نشرت جريدة دي بريسه النمساويه Die Presse على رأسهم رئيس الجمهورية النمساوية البروفيسور أكسندر فان دير بللن وأعضاء الحكومة بقيادة المستشار النمساوى الشاب سيباستيان كورتس متوشحين بالعلم النمساوى ويرتدون الاسموكن الأبيض الزي التقليدي لحفل أوبرا فيينا، وتزينهم النياشين والميداليات ، وبصحبة قريناتهم اللاتي تبارين في خطف أضواء عدسات التليفزيون باستعراض فساتين السهرة والحلي والأحجار الكريمة.

وفيما تنافست السيدات في الظهور بفساتين سهرة طويلة جاءت مزيجا متألقا بين آخر إبداعات وشطحات مصممي «الهوت كوتور» وكلاسيكية تصاميم تقليدية تشبها بأميرات إمبراطورية الهابسبرغ، تأنق الحضور من الرجال بالزي المفروض في مثل هذه الحفلات والذي لا يخرج عن كونه بدلة أسموكن سوداء مع قميص وفيونكة عنق بيضاء وانتعال حذاء أسود تساوت معهم في هذا المظهر مجموعة الشباب ممن كان لهم شرف الاختيار لتقديم رقصة الافتتاح بينما ارتدت رفيقاتهن فساتين طويلة بيضاء مع تاج رصعته 10 فراشات صغيرة متراصة هدية من مصنع «سفاروفسكي» النمساوي التقليدي للكريستال.

كما شارك في الحفل عازف البيانو الصيني لانج لانج ، والسوبرانو “Valentina Naforniță”، التي كانت برفقة صديقها المغني الأوبرالي المالديفى وقائد الأوكسترا العالمى  ” Frederic Chaslin”

وكعادة احتفال دار الأوبرا بفيينا بدأت مجموعات الشباب والفتيات بأداء رقصة الفالس الشهيرة. وتلبية لدعوة رجل الأعمال البارز في مجال العقارات ريتشارد لوجنر84 عاما وصاحب المجمع التجارى الشهير لوجنر سيتى حضرت نجمة هوليود ” Melanie Griffith” ، حيث تقاضت مبلغ 50 ألف دولار أى ما بعادل 36 ألف إيرو تقريباّ نظير ظهورها في الاحتفال الأوبرالي الكبير بجانب المليادير العجوز ريتشارد لوجنر، .وترددت شائعات طيرتها وسائل الإعلام النمساوية والعالمية بأن مدير التلفزيون الحكومي النمساوي وجه تعليمات الى الصحفيين الذي يغطون الأمسية بتجنب الإشارة الى ” Melanie Griffith”، مما أثار استنكار الصحفيين الذين يعتبرون ظهورها أهم حدث في الأمسية.
من جانبة عبر البروفيسور أكسندر فان دير بللن رئيس جمهورية النمسا الاتحادية حيث قال : “جاء الحفل الراقص رقم 62 لدار أوبرا فيينا الذي أقيم، يوم الخميس، ناجحا نجاحا فائقا

ويدعو لوجنر (74 عاماً) كل سنة شخصية بارزة لحضور هذا الحفل، وفي السنين الماضية دعا الممثلتين فاي دنواي وصوفيا لورن وباريس هلتون لمرافقته في الصالون الخاص الذي يحرص على حجزه في دار الأوبرا منذ عام 1991.

وكانت قيادة الأمن والشرطة والمرور في فيينا أنهت بعد ظهر الخميس اتخاذ كافة التدابير الأمنية المكثفة، حيث استنفرت أكثر من 1000 رجل بوليس، وقامت بعزل المنطقة المحيطة بدار أوبرا/فيينا بالكامل، ومنعت سير السيارات وحافلات الترامواي في الاتجاهين باستثناء السيارات التي تقل المدعوين.وكان عدد كبير من منظمات المجتمع المدني اليسارية التوجهات دعا المواطنين إلى المشاركة في المظاهرة الشعبية التي نظمت مساء يوم العرض للتعبير عن احتجاجها ضد إقامة حفل الأوبرا في وسط فيينا، لاعتقادها بأنه يكرّس ظاهرة الفوارق الاجتماعية بين أفراد الطبقة الارستقراطية والأثرياء وبين بقية المواطنين العاديين ولا سيما في الوقت الذي يتضوّر فيه جوعاً مئات الملايين من الفقراء في مختلف انحاء العالم، على حد تعبيرها. وفي هذا السياق، أوضحت دوريس إدلباخر الناطقة باسم مكتب حماية الدستور ومكافحة الإرهاب وأعمال الشغب التابع لوزارة الداخلية النمساوية أن قوى الأمن ستلجأ إلى تطبيق نظام الكماشة لتطويق المتظاهرين ومنعهم من الاقتراب من مبنى دار الأوبرا.

لمشاهدة الصور أكثر من 50 صورة جميلة أضغط هنا

 

 

 

a

شاهد أيضاً

Syrin-Samer-Fouz

“سامر فوز” رجل الأعمال السورى الغامض الذي بنى ثروةً من حرب سوريا تعامل مع الجميع

تسببت الحرب السورية في تحويل جملة الأحياء السكنية بثالث أكبر المدن مساحة في البلد إلى …

Keine-Alter-Mehr

جامعة اكستر : محاولة علمية جادة لوقف الشيخوخة والحفاظ الدائم على الشباب

  وقف الشيخوخة والعودة إلى الشباب، قد يبدو هذا حلما بعيد المنال، إلا أن دراسة …