فيينا : إفطار رمضانى “مائدة إفطار المحبة” مائدة قبطية بنكهة مصرية

Eg-Koptische-Iftar

 

تقيم الجالية القبطية المصرية فى فيينا ، إفطاراً رمضانياّ جماعياً للعشرات من أبناء الأقلية المصرية فى النمسا “مسلمين ومسحيين” ، تحت شعار “مائدة إفطار المحبة”، وذلك يوم الأربعاء القادم الموافق 13 من يونية بمقر المشربية بالحى الخامس “Amtshausgasse 7 ; Wien 1050”

يأتى ذلك أفطار هذا العام ، وفاءّ لذكري من فارقونا بالجسد الأصدقاء وهم “خليل ….وصبحي …. ورشاد ” أثر حادث أليم على الطريق السريع ما بين النمسا وألمانيا لرغبتهم المشاركة فى أستقبال الرئيس السيسي أثناء زيارتة إلى ألمانيا ، وأيضاّ المشاركة السنوية التى تقيمها الجالية المصرية القبطية للاحتفال بشهر رمضان المبارك، بإقامة إفطار المحبة من كل عام .

ويقول السيد مفرح ميخائيل أحد منظمى الإفطار أن اجتماع المصريين كافة علي اختلاف دياناتهم وعقائدهم يبعث برسالة إلى العالم كافة، بالتلاحم الوطني علي حب مصر مقدماّ التهنئة إلى الشعب المصرى بشهر رمضان الكريم من خلال هذا الإعلان .

أما الصديق العزيز “نبيل ينى” قد أعرب عن سعادتة بلقاء الجالية المصرية من كل عام بالعائلات والأطفال وشباب الجيل الثاني والرعيل الأول من المصريين ، وأضاف “يني” على أن الفكرة بدأت منذ سنوات عديدة ، نتجمع مع بعض مسلمين ومسيحيين للتأكيد على فكرة الأسرة الواحدة والعيلة (العائلة) ووحدة والشعب الواحد اللي بيحب بعضه وان إحنا نشارك أعيادنا وأصوامنا وحاجاتنا كلها مع بعض”.

وأنهى الأستاذ أنسي عطية هذة الجلسة بالقول تنظيم هذا الإفطار الرمضاني لسنين عديدة على التوالي، إيمانا منا بالإخوة وبالمحبة والشراكة بين أطياف المجتمع ، في ظل محاولات إحداث الفرقة بين المصريين

ومن جابنا نطالب كل الشعوب العربية بكل طوائفها ونقول “أن الدين لله والوطن للجميع” ، وأن فى شهر رمضان المبارك فرصة للتقارب بين أبناء الوطن الواحد وزيادة أواصر المودة والمحبة ومسالك التعايش والتسامح بين شعوبنا مع بعضها البعض وبين أبناء الشعب الواحد لنحيا جميعاّ كراماّ تحت ظل شعب كا البنيان المرصوص ،  وتحيا مصر بنا عزيزة قوية بين الأمم

مع العلم أن الإفطار بدعوات خاصة ، إبراذ الدعوة عند الحضور منعاّ للأحراج

وكل عام وأنتم بخير

 

 

 

شاهد أيضاً

Syrin-Samer-Fouz

“سامر فوز” رجل الأعمال السورى الغامض الذي بنى ثروةً من حرب سوريا تعامل مع الجميع

تسببت الحرب السورية في تحويل جملة الأحياء السكنية بثالث أكبر المدن مساحة في البلد إلى …

Keine-Alter-Mehr

جامعة اكستر : محاولة علمية جادة لوقف الشيخوخة والحفاظ الدائم على الشباب

  وقف الشيخوخة والعودة إلى الشباب، قد يبدو هذا حلما بعيد المنال، إلا أن دراسة …