الإثنين , 10 ديسمبر 2018

«الباز»: ثورة يوليو سبب تراجع مصر

رأى العالم الدكتور فاروق الباز، أن 23 يوليو 1952، كانت سببًا في تراجع مصر في كل المجالات، بعكس ما كان يتوقعه الشعب وقتها، حسب قوله.

وقال “الباز”، خلال حواره  ببرنامج “الستات ما يعرفوش يكدبوا”، على فضائية  “سي بي سي”، مساء اليوم، إن جيله كان يتخيل أن ثورة 23 يوليو 1952 ستكون نقلة نوعية في تاريخ الوطن، ولكنها أدت لتراجع كل شيء.

وأضاف: “ثورة يوليو عملت يوزباشي هو كمال الدين حسين وزير التعليم العالي وهو لا يعرف عن التعليم العالي شيئًا”.

وتابع: “على أيامنا كنّا فاكرين إن مصر هتبقى من أحسن بلاد العالم وكنا نتصور أننا سيكون لدينا مصانع من الإبرة للصاروخ وطاقة ذرية لأننا تخلصنا من الملكية التي كانت تعيقنا عن التقدم، ولكن الأمر لم يكن كذلك”.

شاهد أيضاً

بالفيديو – سائق مغربى لم يكن يعرف أن زبونته نجمة هوليود بلانكا بلانكو صورت معه فيديو فأشتهر على مستوى العالم

ليلة باردة من ليالي ديسمبر/كانون الأول، لم تفوّت خلالها الممثلة الأميركية بلانكا بلانكو في مراكش …

ترامب أول رئيس يواجه احتمالاً جدياً بدخوله السجن النائب الديمقراطي جيرولد نادلر يمكن أن يتم عزله قريباً

أعلن النائب الديمقراطي الأميركي جيرولد نادلر، الأحد 9 ديسمبر/كانون الأول، أنه في حال ثبتت صحة …

المملكة السعودية : لن نسلم مواطنينا المتهمين بقتل “خاشقجي” فى أسطنبول

  قال وزير الخارجية السعودي عادل الجبير، اليوم الأحد، إن بلاده لن تسلم تركيا مواطنيها …