«الباز»: ثورة يوليو سبب تراجع مصر

رأى العالم الدكتور فاروق الباز، أن 23 يوليو 1952، كانت سببًا في تراجع مصر في كل المجالات، بعكس ما كان يتوقعه الشعب وقتها، حسب قوله.

وقال “الباز”، خلال حواره  ببرنامج “الستات ما يعرفوش يكدبوا”، على فضائية  “سي بي سي”، مساء اليوم، إن جيله كان يتخيل أن ثورة 23 يوليو 1952 ستكون نقلة نوعية في تاريخ الوطن، ولكنها أدت لتراجع كل شيء.

وأضاف: “ثورة يوليو عملت يوزباشي هو كمال الدين حسين وزير التعليم العالي وهو لا يعرف عن التعليم العالي شيئًا”.

وتابع: “على أيامنا كنّا فاكرين إن مصر هتبقى من أحسن بلاد العالم وكنا نتصور أننا سيكون لدينا مصانع من الإبرة للصاروخ وطاقة ذرية لأننا تخلصنا من الملكية التي كانت تعيقنا عن التقدم، ولكن الأمر لم يكن كذلك”.

شاهد أيضاً

مجلة التايم – تنصّب محمد صلاح ضمن 100 شخصية مؤثرة في العالم

اختارت مجلة التايم الأمريكية، النجم المصري محمد صلاح مهاجم ليفربول الإنجليزي، ونجم الفريق القومى المصرى …

بالفيديو ظهور ابنة جديدة لـ “صدام حسين” تثير جدلاً واسعاً.. وهذا ما قالته رغد عنها

انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي مقطعا مصورا، لسيدة تدعى “نانا” زعمت فيه أنها ابنة الرئيس …

انتحار رئيس بيرو السابق بـ أطلاق النار على نفسة

أقدم رئيس بيرو السابق، آلان غارسيا، على الانتحار بإطلاق النار على نفسه، خشية تعرضه للسجن، …