انتفاضة عربية وإسلامية تضامنًا مع السعودية بأزمة “خاشقجي”

أعربت دول ومنظمات عربية وإسلامية، الأحد، عن تضامنها مع السعودية، غداة توعد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الرياض بـ”عقاب شديد” إذا ثبت تورطها في اختفاء الصحفي السعودي جمال خاشقجي.
جاء ذلك في بيانات وتصريحات عقب إعلان المملكة، اليوم، رفضها أية تهديدات أو التلويح بفرض عقوبات اقتصادية.
في هذا الصدد، رحبت منظمة التعاون الإسلامي بموقف السعودية الرافض لأية تهديدات، مؤكدة في بيان أن “المملكة عضو مؤسس في المنظمة وذات سيادة، وتحظى بمكانة مرموقة في محيطاها الإسلامي”.
بدورها، قالت الجامعة العربية، وفق مصدر مسؤول، في تصريحات صحفية، إنها “ترفض التلويح بفرض عقوبات على السعودية أو توجيه تهديدات إليها”.
وفي السياق ذاته، أكد رئيس البرلمان العربي، مشعل السلمي، في بيان، تضامنه التام مع السعودية.
وقالت الخارجية البحرينية، في بيان، إنها “ترفض كل من يحاول المس بسياسات المملكة ومكانتها وسيادتها”.
كما أكدت الإمارات، حسب وكالة الأنباء الرسمية، تضامنها مع السعودية “ضد كل من يحاول المساس بسياساتها وموقعها ومكانتها الاقليمية”.
وفي بيان، أكدت الخارجية المصرية “مساندة بلادها للمملكة في جهودها ومواقفها للتعامل مع هذا الحدث”، مشيرة إلى أن “مصر تتابع بقلق تداعيات قضية اختفاء خاشقجي”.
بدوره، قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس، في بيان، إن بلاده “كانت وما زالت وستبقى إلى جانب السعودية”.
فيما أكدت المتحدثة باسم الحكومة الأردنية جمانة غنيمات، في بيان، وقوف الأردن مع السعودية.
وشددت اليمن، في بيان للرئاسة، على وقوفها وتضامنها مع السعودية”، معلنة رفضها الكامل “لأية محاولة للمساس بسيادة المملكة ومكانتها”
وفي بيروت، أكد رئيس الحكومة المكلف سعد الحريري تضامنه مع السعودية في مواجهة الحملات التي تستهدفها.
وقال الحريري، في تصريح صحفي، إن “المكانة التي تحتلها السعودية في المجتمعين العربي والدولي، يضعها في مصاف الدول المركزية المؤتمنة على استقرار المنطقة ونصرة القضايا العربية”.
واعتبر أن “الحملات التي تنال منها تشكل خرقا لهذا الاستقرار ودعوة مرفوضة لجر المنطقة نحو المزيد من التطورات السلبية”.
وفي مقابلة مع برنامج “ستون دقيقة”، على شبكة “سي بي إس نيوز” الأمريكية، نشرت مقتطفات منها، السبت، قال ترامب: “ربما يكون السعوديون وراء اختفاء خاشقجي (..) وإذا ثبت ذلك ستلحق بهم الولايات المتحدة عقابًا شديدًا”.
واليوم، قال المستشار الاقتصادي للبيت الأبيض، لاري كودلو، في مقابلة قناة “فوكس نيوز” الأمريكية، إنّ الرئيس ترامب “جاد جدا” في تهديده بمعاقبة السعودية إذا ثبتت مسؤوليتها في اختفاء خاشقجي.
وتابع: “الرئيس سيقرر ماهية الإجراءات المناسبة التي سيتم اتخاذها إذا تأكدنا أن السعوديين متورطين (في اختفاء خاشقجي)”.
واختفت آثار خاشقجي في الثاني من أكتوبر/تشرين الأول الجاري، عقب دخوله قنصلية بلاده في إسطنبول لإجراء معاملة رسمية تتعلق بزواجه.
وقالت خطيبة خاشقجي، خديجة جنكيز، في تصريحات إعلامية، إنها رافقته حتى مبنى القنصلية بإسطنبول، وإنه دخل المبنى ولم يخرج منه.
والسبت، نفى وزير الداخلية السعودي، الأمير عبد العزيز بن سعود، صدور أوامر رسمية بقتل خاشقجي، مؤكدًا “حرص المملكة التام على مصلحة مواطنيها في الداخل والخارج”.
وقال الوزير، في بيان، إن بلاده “تشجب وتستنكر ما يتم تداوله في بعض وسائل الإعلام من اتهامات زائفة” بشأن القضية.
وأضاف: “ننوه بالتعاون مع الأشقاء في تركيا، من خلال لجنة التحقيق المشتركة في قضية اختفاء جمال خاشقجي، وغيرها من القنوات الرسمية”.

شاهد أيضاً

رافع علم “حزب الله” في مطار فيينا قائد بميليشيات بشار الأسد والترحيل من النمسا نهاية الشهر

تستعد السلطات القضائية النمساوية، لترحيل المقاتل السابق في ميليشيات النظام السوري، ويدعى فادي شمعون، من أراضيها، …

بالفيديو..فيلم وثائقى يكشف لغز وفاة العالم جمال حمدان

عرضت فضائية (ON E)، الفيلم الوثائقى مبنى للمجهول ، الذى تدور أحداثه حول لغز وفاة …

أنتخاب رئيس جديد للهيئة الإسلامية الرسمية فى النمسا

أعلنت الهيئة الإسلامية الرسمية بالنمسا منذ أيام عن تولى المحامى أوميت ڤورال Ümit Vural ذات …