ترمب يقر بمقتل خاشقجي ، وعواقب وخيمة للغاية ضد السعوديين في حال تورّطهم

قال الرئيس الأميركي دونالد ترمب، الخميس 18 أكتوبر 2018، إن الصحافي
السعودي جمال خاشقجي يبدو أنه مات، ولا بد أن تكون هناك عواقب وخيمة على السعوديين إن كانوا ضاعلين في ذلك.

وأضاف ترمب في مقابلة مع صحيفة New York Times
الأميركية، أن هناك تقارير استخباراتية أميركية تفيد بوجود دور سعودي عالي المستوى في عملية اغتيال خاشقي في مقر قنصلية بلاده في إسطنبول.

واعتبر ترمب أن اغتيال خاشقجي يعد أصعب الأحداث التي هزت العالم منذ وصوله إلى البيت الأبيض قبل عامين. وقال للصحفيين في قاعدة أندروز الجوية ردا على سؤال عما إذا كان خاشقجي قد مات: «يبدو هذا من المؤكد بالنسبة لي».

وأضاف «هذا محزن جدا». وأضاف الرئيس الأميركي أنه بانتظار التفاصيل من
«نحو 3 تحقيقات منفصلة حتى يتسنى لنا معرفة حقيقة» مقتل خاشقجي. ومضى يقول ردا على سؤال حول العواقب إذا تم ربط زعماء سعوديين باختفاء خاشقجي: «حسنا، يتعين أن تكون (العواقب) بالغة الشدة.

أعني، هذا شيء سيء، لكن سنرى ما سيحدث». ويعد هذا التصريح هو الأقوى من
قِبل الرئيس الأميركي على مقتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي بعد دخوله قنصلية بلاده في إسطنبول قبل أسبوعين.

وكان ترمب قد طلب الأربعاء 17 أكتوبر 2018، الأدلة التي بحوزة تركيا على
مقتل خاشقجي في مقر القنصلية.

وكانت وسائل إعلام تركية قالت إن الأجهزة الأمنية التركية لديها تسجيلات
صوتية ومقاطع فيديو تفيد بمقتل جمال خاشقجي على يد فريق سعودي جاء بطائرتين خاصتين من الرياض لهذا الأمر.

فرصة أميركية للتحقيق

وقال وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، إن الولايات المتحدة ستمنح
الرياض بعض الوقت لإجراء تحقيق شفاف في قضية خاشقجي، في حين تعهد ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، بمتابعة التحقيق بنفسه.

وتحوم الشكوك حول ضلوع ولي العهد السعودي في عملية الاغتيال، بحسب التسريبات التي تكشفها الصحافة التركية، بشكل شبه يومي، حول المتهمين في اغتيال خاشقجي.

وكان آخر ما تم كشفه، الخميس 18 أكتوبر 2018، هو الصور التي رصدت ماهر
مترب، ضابط المخابرات السعودي الذي تربطه علاقات وثيقة بمحمد بن سلمان، في أثناء دخوله القنصلية السعودية قبل ساعات قليلة من مقتل خاشقجي، وسفره إلى دبي في اليوم نفسه.

وبحسب وسائل الإعلام التركية، فإن «مترب» كان هو مسؤول التنسيق عن العملية بالكامل. قال وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، إنه أبلغ الرئيس دونالد ترمب بأنه ينبغي للولايات المتحدة منح السعودية بضعة أيام إضافية، لإنجاز تحقيقها في «اختفاء» مقتل جمال خاشقجي ، وأكد أن ترمب تلقى تعهدا من محمد بن سلمان للكشف عن ذلك.

وأشار إلى أنه أوضح للسعوديين والأتراك أن الولايات المتحدة تأخذ قضية
مقتل جمال خاشقجي بجدية شديدة. وأضاف بومبيو للصحافيين في البيت الأبيض، الخميس 18 أكتوبر 2018، بعد اجتماع مع ترمب «أبلغت الرئيس ترمب هذا الصباح بأنه ينبغي لنا منحهم بضعة أيام إضافية… حتى يتوفر لنا أيضاً فهم كامل للوقائع»، قبل اتخاذ قرار بشأن الرد.

تعهُّد شخصي من محمد بن سلمان للكشف عن ملابسات مقتل جمال خاشقجي

وأشار وزير الخارجية الأميركي إلى أن ولي العهد السعودي قدَّم تعهداً
شخصياً لترمب عندما تحدثا، وفق ما نقلته «رويترز»، وأضاف أن الرئيس التركي أردوغان أكد له أنه سيُطلع السعوديين على نتائج التحقيق.

وكان مايك بومبيو، قد أشار يوم الأربعاء 17 أكتوبر ، قبل أن يغادر السعودية في طريقه إلى تركيا، أن المملكة تعهَّدت بإجراء تحقيق كامل في مقتل جمال خاشقجي . وفي السعودية، التقى بومبيو بالعاهل السعودي الملك سلمان، وولي العهد الأمير محمد بن سلمان، ووزير الخارجية عادل الجبير.

وقال بومبيو للصحافيين المرافقين له بعد ركوبه الطائرة المتجهة إلى أنقرة: «أكدت في كل اجتماع من هذه الاجتماعات أهمية أن يقوموا بإجراء تحقيق كامل في اختفاء جمال خاشقجي. وتعهدوا بهذا».

وأضاف: «قالوا إنه سيكون تحقيقاً مستفيضاً وكاملاً وشفافاً… وأشاروا إلى
أنهم يدركون ضرورة أن يجري هذا في الوقت المناسب وبسرعة حتى يتسنّى لهم الإجابة عن أسئلة مهمة».

شاهد أيضاً

بالفيديو – من هو المطرب الشاب الذي دعمه أبو تريكة وصلاح بعد إصابته بسرطان الدم؟

أعلن المطرب الشاب شريف شاكر إصابته بسرطان الدم ، ويستعد الآن لإجراء عملية زرع نخاع …

قصة اندماج ناجحة لعائلة سورية مهاجرة بالنمسا – لا حياة مع اليأس ولا يأس مع الحياة

عائلة مجيد عبود، خلال ثلاث سنوات من التئام شمل العائلة السورية في النمسا، الوالدان يعملان …

سألتُ صديقي: «هل أنت سعيد في زواجك؟» فحكى لي هذه القصة العجيبة

في أحد الأيام كنت جالساً مع واحد من أصدقائي المتزوجين، سألني حينها ألم تنو بعد …