اليوم الثلاثاء تفتش مباني جمعية إسلامية سلفية مشتبهة بالتطرف فى ألمانيا

مقر الجمعية فى مدينة Mönchengladbach

فتشت السلطات مباني في غرب ألمانيا فيما يتعلق بتحقيقات حول جمعية إسلامية يشتبه في تورطها في أنشطة متطرفة.

وقالت وزارة الداخلية في ولاية شمال الراين-وستفاليا إن حوالي 250 من أفراد الشرطة قاموا بتفتيش مقر الجمعية الإسلامية، اليوم الثلاثاء الموافق 13 من نوفمبر، في مدينة مونشنغلادباخ، إضافة إلى 15 شقة يقيم فيها أفراد. وتمت مصادرة أجهزة كمبيوتر محمولة وهواتف ومحركات أقراص ثابتة ومستندات.

وأفادت الوزارة أن الجمعية يشتبه في أنها ملتقى للمتطرفين الخطرين، كما تروج للإيديولوجية السلفية الإسلامية الأصولية.

وجاءت عمليات التفتيش في الوقت الذي تحقق فيه الوزارة فيما إذا كان ينبغي حظر الجمعية. ولم يرافق عملية التفتيش تنفيذ أي اعتقالات.

أقراء الخبر من مصدرة باللغة الألمانية بالضغط هنا

شاهد أيضاً

بالصورة – خطأ عدم لبس الكمامة والسيجارة يضع رئيس الوزراء الرومانى تحت طائلة القانون

نقلت وكالة الأنباء الرسمية في رومانيا، السبت، إن رئيس الوزراء لودوفيك أوربان دفع غرامة قدرها …