مؤتمر الأوقاف الإسلاميه فى شرق أوربا


إنتهى البارحه الأحد 4 من ديسمبر مؤتمر الأوقاف الأسلاميه  فى شرق أوربا والذى أنعقد فى فيينا ؛ خلال الفترة من 2 وألى 3  ديسمبر 2005 ؛ وذلك بدعوة من المؤتمر الإسلامى الأوربى وتنظيم الهيئه الدينيه الرسميه بالنمسا؛ ورعايه ودعم جمعيه الدعوة الأسلاميه العالميه .
وفى ختام المؤتمر تقدم المشاركون من 12 دوله أوربيه هى ( روسيا وألبانيا و مقدونيا و بلغاريا و رومانيا و البوسنه والهرسك وتركبا و كوسوفا والمانيا والسويد والنمسا و فرنسا وممثل عن الأمين العام لمنظمه المؤتمر الإسلامى ومدير مركز الأبحاث التاريخ والفنون والثقافه الإسلاميه التابع لمنظمه المؤتمر الإسلامى بالشكر إلى جميع المؤسسات التى مكنت فى عقدة وساهمت فى إنجاحه كما جاء فى المؤتمر الصحفى.
وقد أكد المشاركون كما جاء فى المؤتمر الصحفى على ضرورة الأهتمام بالوقف فى أوربا عموما! ؛ وفى أوربا الشرقيه خصوصاّ ؛ وذالك لتمكين المؤسسات الإسلاميه فيها من القيام بواجبها الشرعى ؛ وتحقيق استقلاليتها الماديه ؛ حتى لاتكون عرضه للتبعيه ؛ ولتستطيع المساهمه الفعاله فى توطيد دوله الحريه والقانون وتحصين البلاد من كل أشكال التطرف والمغالاة على جميع الأصعدة وفى جميع المجالات .
وقد أهاب المشاركون فى المؤتمر الصحفى بالهيئات الدوليه وخاصه الأوربيه منها وعلى رأسها مفوضيه الأتحاد الأوربى والمجلس الأوربى لدعم المساعى الحميدة والجهود المبذوله لاستعادة الأوقاف الإسلاميه ؛ التى تمت مصادرتها وإعادة الحق إلى أصحابه ؛ وتمكين هذة المؤسسات من تحقيق أهدافها .
وقد أتفق المشاركون على العديد من التوصيات كما جاء فى المؤتمر الصجفى .
> تشكيل لجنه دائمه لمتابعه موضوع الاوقاف فى الدول الأوربيه الشرقيه .
> إعداد انموزج موحد للتفارير مثال ( تعريف بالوقف . التعريف بالهيئه أو الجهه المؤله عن المتابعه . لمحه عن تاريخ الاسلام فى ذلك الدوله . أرفاق لائحه بجميع الاوقاف المعروفه . عرض لما قامت به الهيئه المعنيه من جهود لاسترجاع اوقافها . مقارنه مه الهيئات الدينيه الأخرى كاليهود والنصارى لطلب المعامله بالمثل . الوضع الحالى للأوقاف وخاصه من الناحيه القانونيه )
> التشجيع على القيام بأبحاث دكتوراة عن موضوع الأوقاف فى البلاد المختلفه .
> تدريب وتطوير كوادر أدارة للأوقاف بالتعاون مع الهيئه الرسميه المعنيه .
> وضع خطه سريعه لألبانيا لدعم وتثبيت ملكيه الأوقاف قبل فوات الأوان والمدة التى حددتها الدوله بنهايه 31 . 12 . 2006 وقد كلف الدكتور رامز زالكاى مدير المعهد الإسلامى الالبانى للفكر والحضارة بوضع تصور بذلك .
وقد قدم المشاركون الشكر للمؤتمر الإسلامى الأوربى لعقد هذا المؤتمر ؛ وإلى منظمه المؤتمر الإسلامى لدعم هذا المؤتمر ؛ وكذلك لجمعيه الدعوة الإسلاميه العالميه ؛ والهيئه الإسلاميه الرسميه فى النمسا وتنظيمها ورعايتها للمؤتمر .

لمشاهدة صور المؤتمر أضغط هنا
رمضان
المشرف العام لشبكه رمصان للخدمات وأخبار الجاليه بالنمسا

 طالع أيضاّ

  مؤتمر للأوقاف الإسلاميه فى شرق أوربا
 
وليمه بالمركز الإسلامى لحجاج كندا
 نداء من
ماريان وكريستين
 
رئيس النمسا: "أحبائي المسلمين.. أنتم جزء من المجتمع النمساوي"
 وفود فلسطينية من واحد وعشرين دولة أوروبية  حضرت المؤتمر حق العودة بفيينا