الثلاثاء , 26 أكتوبر 2021

ألكسندر فان دير بيلين يستبعد إجراء انتخابات الرئاسة في موعدها 2 أكتوبر القادم

briefwahl_16

استبعد مرشح حزب الخضر الذي يخوض جولة الاعادة في انتخابات الرئاسة النمساوية ألكسندر فان دير بيلين، اليوم السبت، إجراء الانتخابات في الثاني من أكتوبر المقبل كما هو مقرر، بسب أزمة “مظاريف التصويت – Briefwahl غير محكمة الغلق”.

وقال فان دير بيلين للصحفيين، اليوم السبت: “لا أعتقد أن موعد الثاني من أكتوبر مناسب”.

تأتي تصريحاته بعد أيام من تأكيد وزارة الداخلية على أن الشرائط اللاصقة غير الموثوق بها على المظاريف تجعل بعض بطاقات التصويت عن طريق البريد، باطلة، حيث يضر مرة أخرى بمصداقية محاولات البلاد انتخاب رئيس جديد.

وقال فان دير بيلين “أزمات الصمغ يمكن أن تحدث في أي مكان. سنتغلب على تلك الازمة”.

وكان فان دير بيلين فاز في انتخابات الرئاسة التي جرت في مايو، بفارق بسيط حوالى 0,6 نقطة مئوية على مرشح حزب اليمينى المتطرف نوربرت هوفر.

وقضت المحكمة الدستورية في النمسا في يوليو الماضي بوجوب إعادة الانتخابات الرئاسية بالبلاد لأنه تم التعامل مع بطاقات الاقتراع ونتائج التصويت بشكل غير صحيح، لتمنح فرصة ثانية لمرشح اليمين المتطرف، نوربرت هوفر، الذي خسر المنصب بفارق ضئيل.

ويتنافس هوفر ومنافسه مرشح حزب الخضر ألكسندر فان دير بيلين، مرة أخرى في جولة الإعادة الجديدة المقررة في 2 أكتوبر المقبل.

 

شاهد أيضاً

تحذير – سيارة أجرة مزيفة “TAXI” تجوب شوارع فيينا

نشرت الصحف النمساوية اليومية حوار صحفى مع السيد رسول إكرم غونولتاس رئيس اتحاد نقابة سيارات …

%d مدونون معجبون بهذه: