قصة لاجئة سورية تعرضت للاغتصاب في ألمانيا

deutschland-asyel-missbraucht

 

روت لاجئة سورية تُدعى سالي، تفاصيل قصة تعرضها للاغتصاب خلال تواجدها في ألمانيا، وذلك أثناء استضافتها في برنامج “شباب توك” الذي يُبث عبر فضائية “دويتشه فيله”، مع الإعلامي جعفر عبد الكريم.

قالت سالي، إن القصة بدأت منذ تواجدها في أحد المخيمات الخاصة باللاجئين على الحدود الألمانية، يناير الماضي، حيث تعرفت على أحد الأشخاص عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، الذي ادعى أنه يقوم بمساعدة اللاجئات، ومن ثم أًصبحا صديقين، مضيقة أنه عقب ذلك طلب منها الذهاب إلى منزله في برلين، وذلك لمناقشتها في قضايا اللاجئين، ولعرض المساعدة عليها.

أشارت سالي، إلى أنها ذهبت إلى منزله عقب إخباره إياها بأنه قادرًا على توفير مأوى لها بدلًا من المخيم، مضيفةً:” عقب ذلك سألني عن رأيي في جرائم الاغتصاب؛ الأمر الذي أصابني بخوف شديد وفزع، مما جعلني أصيب بحالة إغماء”.

تابعت:” عقب ذلك قام بتقيدي ومن ثم قام بالاعتداء علي؛ مستغلًا إصابتي بحالة الاغماء التي تعرضت لها”، لافتةً إلى أنها حين لجأت إلى أصدقائها في برلين لنجدتها لم تجدهم، ما جعلها تلجأ إلى الشرطة في اليوم التالي.

اعتبرت سالي، أن قصتها بمثابة “توضيح” للعالم بأسره لما يتعرض له اللاجئين السوريين، معلقةً :”حكايتي لليست الأولى ولكني أردت أن احكي معاناتي كي يعرف العالم ما نعنيه خارج أوطاننا”.

شاهد أيضاً

بالفيديو – بشار الأسد يقطع كلمته أمام البرلمان بسبب هبوط في الضغط

خلال إلقاء خطابه أمام البرلمان، الأربعاء، اعتذر رئيس النظام السوري، بشار الأسد، من الحضور للجلوس لمدة دقيقة، …