1020C454FEBC5F6C3C48280AF3870CE3

برلين.. تعرف على رئيس ألمانيا الجديد المرشح من الإئتلاف الحاكم

deutschland-presdient

 

بعد مشاروات ومداولات صعبة توصل الشركاء فى الائتلاف الحاكم فى ألمانيا أمس الاثنين، إلى قرار بترشيح وزير الخارجية الحالى فرانك شتايناماير لمنصب رئيس جمهورية ألمانيا للفترة الرئاسية المقبلة ومدتها 5 سنوات تبدأ من مارس 2017.

ويتكون الائتلاف الحاكم فى ألمانيا من الاتحاد المسيحى بزعامة ميركل والذى يضم حزبها المسيحى الديمقراطى والحزب البافارى – المسيحى الاجتماعى بزعامة هورست زيهوفر، إلى جانب الحزب الديمقراطى الاشتراكى بزعامة زيجمار جابريل نائب المستشارة وزير الاقتصاد فى الحكومة الحالية .

وقالت المستشارة ميركل إن اتفاق أحزاب الائتلاف الحاكم على اختيار شتاينمابر كمرشح توافقى للأغلبية الحاكمة هو قرار عقلانى، مؤكدة أنه دليل على الاستقرار فى ألمانيا خاصة وأن العالم يمر حاليًا بنزاعات في مناطق عديدة ويعاني من عدم الاستقرار، ولذلك فان توافقنا على شتاينماير يمثل “الرد المناسب” فى هذه المرحلة.

وينتمى المرشح الرئاسى الألماني وزير الخارجية الحالى، شتاينماير إلى الحزب الديمقراطى الاشتراكى، والذى قد يدخل فى منافسة شديدة مع حزب ميركل فى الانتخابات العامة المقبلة ربيع العام المقبل، ويطمح زعيم الحزب زيجمار جابرييل إلى إزاحة ميركل من منصب المستشار ليحل محلها فى الانتخابات المقبلة إلا أن ميركل أشادت بالمرشح الرئاسى رغم أنه لا ينتمى إلى حزبها قائلة إنه سياسى يمكن الاعتماد عليه وأنها تعرف وزير خارجيتها “كسياسي يسعى لإيجاد الحلول للمشاكل”.

وأصبح من المؤكد أن فرانك شتاينماير سيكون هو رئيس ألمانيا المقبل ذلك لأن الائتلاف الحاكم الذى توافق على ترشيحه يمتلك الأغلبية الكافية فى الجمعية الوطنية والتى يناط بها طبقًا للدستور الألمانى انتخاب رئيس الجمهورية كل 5 سنوات.

وكانت مشاورات الاتفاق على اختيار مرشح توافقى لمنصب رئيس ألمانيا قد مرت بمراحل صعبة حيث فشل اجتماعان لزعماء أحزاب الائتلاف الحاكم، آخرهما أول أمس الأحد، فى حسم عملية الاختيار.

 

شاهد أيضاً

إشكالية التعريف والمفاهيم ـ مواطنون نمساويين أم أبناء من “أصول مهاجرة”؟

أحمد راتب – مصرى مقيم فى فيينا —- من الأمور المتفق عليها أن النمسا أضحت …