ألكسندر فان ديربللن الرئيس الجديد للنمسا يدعو إلى توحيد صفوف الشعب

prasidentenwahl-wahlergebni

 

أكد رئيس جمهورية النمسا المنتخب ألكسندر فان ديربللن، في أول كلمة له بعد الإعلان رسميا عن فوزه مساء الثلاثاء، عزمه العمل علي سد الفجوات بين صفوف الشعب، في إشارة إلي حالة الاستقطاب الشديدة التي أظهرتها نتيجة الانتخابات.

وقال ديربلن “نصف الشعب يحظي بنفس القدر من الأهمية مثل النصف الآخر”، في إشارة إلى حجم شعبية منافسه المنهزم نوربرت هوفر، مرشح حزب الحرية اليميني المتشدد.

وكانت النتائج النهائية التي أعلنها وزير داخلية النمسا فولفجانج سوبوتكا، عقب الانتهاء من حصر الأصوات البريدية، أكدت فوز المرشح المستقل، ألكسندر فان ديربلن، بمنصب رئيس الجمهورية، بعد تفوقه على منافسه مرشح حزب “الحرية” اليميني المتشدد، نوربرت هوفر، في جولة الإعادة التي جرت بينهما يوم الأحد الماضي.

وكشف الوزير عن حصول الرئيس الجديد فان ديربلن على نسبة 8ر53% بواقع 2,47 مليون صوت، مقابل حصول هوفر على نسبة 46.2 % بواقع 2.12 مليون من إجمالي الأصوات الانتخابية.

وسادت حالة من الشعور بالارتياح الشديد بين أبناء الجالية العربية والإسلامية والمواطنين من ذوي الأصول الأجنبية بعد أن أظهرت الأرقام الرسمية تفوق الرئيس الجديد فان ديربلن على منافسه اليميني بواقع نحو 350 ألف صوت، مقارنة بنتيجة جولة الإعادة السابقة، التي ألغت نتيجتها المحكمة الدستورية العليا بسبب حدوث أخطاء إجرائية بعد فوز ألكسندر فان ديربل، وهو الفوز الذي أنهي طموح اليمين المتطرف في الفوز بمنصب رئيس الجمهورية لأول مرة في تاريخ النمسا الحديث.

 

شاهد أيضاً

مستشار النمسا: لا يوجد فساد بحزب الأكثرية.. وأؤيد منح مزايا لمتلقى لقاح كورونا

أكد المستشار النمساوى كارل نيهمر أن حزب الشعب الذى يقود الائتلاف الحكومى فى البلاد – …

%d مدونون معجبون بهذه: