1020C454FEBC5F6C3C48280AF3870CE3

فوز كبير وانتصار جديد حققه ابناء نادي اوتكس في بطوله فيينا المفتوحه للكارتيه.. 6 ذهب11 فضه12 برونز

زحف كبير وسيطره شبه كامله على الكاراتيه بفينا هذا العام من خلال بطولة فينا المفتوحه للناشئين والتى شارك فيها انديه محافظات النمسا وبعض الدول المجاوره وكذالك بطولة فيينا الخاصه بأندية فيينا فقط وهي لجميع الاعمار

حيث تقام البطولتين مره كل عام ويستعد لها كل الانديه لتحظي بشرف التمثيل المشرف وكذلك لاختيار منتخب فيينا من خلال هتين البطولتين

وقد اختير فى العام الماضى كلا من أسماء وايمان ابراهيم بيومى وأحمد و يوسف شريف حسن وأحمد خالد حمدون لمنتخب فيينا كما تم ضم الاعب طارق فخرى الشيخ وهو اصغر لاعب فى المنتخب

شارك في البطوله 13 نادي من فيينا يمثلهم 176 لاعب ولاعبه في 44لعبه بلغ عدد الشاركات 267 مشاركه وبذلك تعتبر اقل قوه واثاره عن كل السابقات السابقه وذلك لقصر المده بينها وبين بطوله فيينا المفتوحه وكذلك تزامن توقيتها مع بطوله سالزبورج المفتوحه

خاض لاعبي النادي البطوله بعزيمه واصرار الكبار بعد ان عرفوا معنى الفوز والنجاح في بطوله فيينا المفتوحه حيث قدموا كل ما عندهم من قوه وتكنك وسرعه في الاداء واصرار على الفوز فقد تعالت صيحات الفرح عند كل فوز وشده البكاء عند الخسارهذا وقد وصل كل الاعبين الى الادوار النهائيه والفرق بين الذهب والفضه والبرونز مباراه واحده يخسرها الاعب في الدور النهائى او قبل النهائى هذا وقد توج الفريق باْكمله بالميدليات ومنهم من توج اكثر من مره كما هو بالجدول

احداث من البطوله

سحبت ميداليه ذهبيه من الاعب كريم طارق العشري لانه تجاوز السن بيوم واحد فقد احتفلنا سويا ليله البطوله بعيد ميلاده العاشر كما سحبت برونزيه الاعب يوسف اشرف عبدربه ايضا لهذا السبب وقد اصروا على مواصله اللعب في باقى الالعاب وكان التوفيق حليفهم وحققوا اكثر من ميداليه

فقدت الاعبتان ايه وساره اشرف العيسوى ميداليه ذهبيه واخرى برونزيه لاعده بطوله الكاتا تحت 10 سنوات بنات لوجود لاعبين تجاوزوا السن من انديه اخرى تسحب منا عندما نخطئ وتعاد عندما يخطاْ غيرنا ومع ذلك كانت الميدليتان من نصيب نادينا الاوتكس ولكن لسحر ونورا الا ان الظلم وقع علي ايه وساره

كعاده الاعبه ايمان ابنه الكابتن ابراهيم بيومى تصل الي المباراه النهائيه ويصيبها الغرور وانها اعظم لاعبه في الدوره وتدخل الملعب وتبداْ اجمل البدايات وفجاْه تنسى ماذاتفعل وتدخل الحابل بالنابل وتخرج بالمركز الثانى تماما مثل العام الماضى وتحصل الاعبه باها اهاديا ابنه النادي على المركز الاول لتعطى ايمان الدرس بعدم الغرور والاستهانه بالخصم وكذلك الاهتمام وكثره التدريب

وصل فريق اوتكس في بطوله فيينا الى المربع الذهبي 29 مره هم عدد الميدليات التي حصل عليها ولم يحصد النادى الا على 6 ميدليات ذهب فقط منهم ذهبيتان بين ابناء النادى اول وثان 90% من اهالى لاعبى النادى كانو داخل ملعب البطوله الذى هو مسموح فقط للاعبين والمدربين لاقت البطوله كثير من الاعتراضات من اهالى لاعبى النادى المتواجدين اصلا داخل الملعب فالكل اصبح مدربا الا المدرب هو الذي لايفهم شئ لانه لم يعترض

رفض لاعبي الجماعي تحت 12سنه كاتا مصافحه لاعبي الفريق الاخر بعد خسارتهم فقد اقنعم الاهالي انهم مجني عليهم دائما

رساله من الكابتن ابراهيم

إلى اولياء الامور اعضاء النادي وكذلك الاعضاء الجدد المنضمين الى النادي مع بدايه شهر اكنوبر القادم
Österreichische Traditionelles Karate Sportverein – ÖTKS

نادى مصرى عربى نادى اجتماعى رياضى الهدف الاول والاخير هو تربيه النشئ تربيه الجيل الجديد على القيم والمبادئ قيمنا نحن العرب وان نكون رياضيين بمعناها الحقيقى وان نكون خير عنوان لديننا

لقد حصلنا هذا العام على 52 ميداليه لقد فزنا فى بطوله فيينا الفتوحه للناشئين بالمركز الثالث على الترتيب العام والاول على انديه فيينا وعلى المركز الثاني في بطوله فيينا للانديه واجمالي عدد الميدليات لم يحصل عليه نادي فى البطولتين ومع ذلك نقول الرياضه غالب ومغلوب والحكم انسان يخطئ ويصيب وينحاز احيانا الا اننا لايجب ان نشعر ابناءنا بهدا الخطاْ او الظلم حتى نجنبهم اشياء كثيره نغرسها فيهم دون ان نشعر وان نحسهم دائما علي العطاء الافضل

 

شاهد أيضاً

صدمة في تونس.. بالفيديو فريق طبي يرقص خلال عملية جراحية

فتحت السلطات التونسية تحقيقاً، بعد تداول مقطع فيديو عبر مواقع التواصل الاجتماعي، من داخل أحد …

%d مدونون معجبون بهذه: