1020C454FEBC5F6C3C48280AF3870CE3

شواهد حدثت في تاريخ مراسم تنصيب رؤساء أميركا

USA-Presdient-Fest4

 

حددت الانتخابات الـ 58 لرئاسة الولايات المتحدة الأميركية دونالد ترمب الرئيس الـ 45 حتى عام 2021. لكن، هناك تقاليد وأعراف سياسية أميركية لمراسم تنصيب الرئيس الأميركي الجديد، منها مراسم لاتزال محافظة على استمراريتها في التاريخ الأميركي، ومنها ما تغير.

ولعل أبرزها:

أداء اليمين

الدستور الأميركي لا يفرض على الرؤساء المنتخبين أن يؤدوا القسم في حفل التنصيب بوضع يدهم على الكتاب المقدس “بجزأيه العهد القديم، التوراة – والعهد الجديد، الإنجيل”، ولكن جورج واشنطن بدأ هذا التقليد عندما استخدم كتابه المقدس المورموني في حفل تنصيبه عام 1789.

في عام 1825، استخدم جون كوينسي آدامس في حفل تنصيبه كتاباً في القانون، في حين اختار ثيودور روزفيلت ألا يستخدم أي كتاب كان في حفل تنصيبه عام 1902.

وأدى الرئيس باراك أوباما اليمين لدى تنصيبه في ولايته الثانية، مستخدماً الكتاب المقدس ذاته الذي استخدمه ملهمه ومثله الأعلى الرئيس إبراهام لينكولن.

وتشارك في حفل تنصيب الرئيس السلطات الحكومية الثلاث: التنفيذية والتشريعية والقضائية. ويشرف رئيس المحكمة العليا الأميركية على أداء اليمين الدستورية للرئيس في مبنى الكونغرس، حيث يجتمع الكونغرس. ويشترك الحزبان السياسيان الرئيسيان في التخطيط لهذا الحدث.

وتعود العديد من تقاليد التنصيب إلى تنصيب الرئيس جورج واشنطن عام 1789، وقد ظهرت تقاليد أخرى مع مرور الزمن.

USA-Presdient-Fest1

لينكولن

USA-Presdient-Fest2

جورج واشنطن2

الرئيس الذي غيّر القسم

لا يحدد الدستور الأميركي كيفية تنصيب الرئيس، سوى أنه يتعين على الشخص المنتخب أداء “اليمين الدستورية لتولي المنصب”، ويسمح حتى بإجراء تغيير طفيف على نص القسم: “أقسم أو (أؤكد) أنني سأنفذ مخلصاً مهام منصب رئيس الولايات المتحدة، وسأعمل بأقصى ما لدي من قدرة على صيانة وحماية دستور الولايات المتحدة والذود عنه”.

وخيار كلمة “أؤكد” بدلاً من “أقسم” توفرت في حال كانت المعتقدات الدينية للشخص تمنع عليه القسم. وفقط رئيس واحد، هو فرانكلين بيرس عام 1853، اختار كلمة “أؤكد” في أداء يمينه بدلاً من كلمة “أقسم”.

USA-Presdient-Fest3

اليمين الدستورية

USA-Presdient-Fest4

يوم راحة تقليدي؟

ما الذي يتعين عمله في حال وقع تاريخ التنصيب في يوم أحد، يوم الراحة التقليدي؟

استشار الرئيس جيمس مونرو المحكمة العليا وأدى اليمين في اليوم التالي، يوم الاثنين في 5 آذار/مارس 1821.

عام 1849، فعل الرئيس زاكاري تايلور نفس الشيء. وأدى الرئيس روثرفورد هايز اليمين مرتين، في 3 و 5 أذار/مارس عام 1877.

لكن هناك من كسر القاعدة، فالرئيس وودرو ويلسون أدى اليمين في احتفال خاص يوم الأحد في 4 أذار/مارس، ومن ثم باحتفال يوم الاثنين في 5 أذار/مارس 1917.

عام 1957، أدى دوايت ايزنهاور اليمين في احتفال خاص، وحذا حذوه رونالد ريغان عام 1985، ثم أدى الاثنان اليمين مرة أخرى في احتفالات علنية في اليوم التالي. ونقلت شاشات التلفزيون حفل أداء اليمين للرئيس ريغان لأول مرة.

تاريخ تنصيب الرئيس باراك أوباما لفترة ثانية وقع في يوم أحد، وكان أول رئيس أميركي إفريقي أدى اليمين الدستورية في احتفال عام يوم العطلة الوطنية بمناسبة ذكرى زعيم الحقوق المدنية مارتن لوثر كينغ الابن، في 21 كانون الثاني/يناير 2013.

USA-Presdient-Fest5

رونالد ريغان

USA-Presdient-Fest6

جون كوينسي آدامس

خطاب واحتفال التنصيب

رغم أن ذلك ليس مفروضا أو منصوصا عليه في الدستور، ألقى كل رئيس منذ جورج واشنطن خطابا بمناسبة تنصيبه.

في عام 1953، بدأت لجنة الكونغرس المشتركة المعنية بمراسم الاحتفال بالتنصيب استضافة مأدبة غداء في مبنى الكونغرس تكريما للرئيس الجديد. وغالبا ما كان يقدم طعام من الولاية التي ينتمي إليها الرئيس.

وكان جيمي كارتر أول رئيس يسير على قدميه في طريق الاستعراض من مبنى الكونغرس إلى البيت الأبيض، ولكن الهواجس الأمنية لم تشجع الاستمرار في هذا التقليد منذ ذلك الحين. وفي عام 1877، بدأ رثرفورد هايز تقليد اجتماع الرئيس المنتخب مع الرئيس المنتهية ولايته في البيت الأبيض أولاً قبل الانتقال معا إلى مبنى الكونغرس.

USA-Presdient-Fest7gf

USA-Presdient-Fest8

زاكاري تايلور

شاهد أيضاً

في واقعة غريبة وصادمة، نشر رواد مواقع التواصل الاجتماعي، صورة نشرها أحد أئمة المساجد في …

%d مدونون معجبون بهذه: