1020C454FEBC5F6C3C48280AF3870CE3

اليوم الأثنين القبض على قنديل والزيات في قضية إهانة القضاء

تحفظت قوات أمن دار القضاء العالى، اليوم الإثنين، على كل من المحامى منتصر الزيات، والكاتب الصحفى عبدالحليم قنديل، لحين صدور القرار فى قضية إهانة القضاء.

 شهدت الجلسة حضور عدد كبير من المحامين، على رأسهم سامح عاشور، كما قال المحامى خالد علي إن الدعوة المقامة من نادى القضاء مقامة من غير ذى صفة.

وأشار إلى أن نادى القضاء بمصر تم إشهاره برقم 4 لسنة 64، وعندما عدل القانون لم يوفق أوضاعه.

 كانت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، برئاسة المستشار حمادة شكرى، قضت فى 30 ديسمبر الماضي بحبس محمد مرسى وسعد الكتاتنى و18 آخرين 3 سنوات فى قضية إهانة السلطة القضائية، والإساءة إلى رجالها، والتطاول عليهم بقصد بث الكراهية.

كما قضت كذلك بتغريم توفيق عكاشة وعمرو حمزاوى وعلاء عبدالفتاح و2 آخرين 30 ألف جنيه، وقضت المحكمة بإلزام محمد مرسى بدفع مليون جنيه

للقاضى على محمد النمر، على سبيل التعويض المدني المؤقت، وقضت بإلزام المتهمين جميعًا بدفع مليون جنيه لكل منهم لنادى القضاة، عدا المتهمين محمود السقا وتوفيق عكاشة.

والمتهمون الصادر بحقهم حكم بالحبس 3 سنوات، هم: عصام سلطان، ومحمود الخضيرى، ومحمد سعد الكتاتنى، ومحمد البلتاجى، وصبحى صالح، ومصطفى النجار، ومحمد العمدة، وحمدى الفخرانى، وممدوح إسماعيل، ومنتصر الزيات، وعبدالحليم قنديل، ونور الدين عبدالحفيظ، وأحمد حسن الشرقاوى، ووجدى غنيم، وعصام عبدالماجد، وعبدالرحمن يوسف القرضاوى، ومحمد مرسى العياط، وأحمد أبو بركة، ومحمد محسوب.

والمتهمون الصادر بحقهم حكم بالغرامة 30 ألف جنيه، هم: محمود السقا، وعمرو حمزاوى، وتوفيق عكاشة، وأمير سالم، وعلاء عبدالفتاح. وأسندت هيئة التحقيق إلى المتهمين تهم إهانة وسب القضاء والقضاة بطريق النشر والإدلاء بأحاديث

شاهد أيضاً

كيف أعادني فيلسوف نمساوي للإيمان من جديد

بقلم الكاتب – محمد خالد عبدالوكيل —–  في سنين الشباب الأولى كان عقلي يضج بالأفكار، …

%d مدونون معجبون بهذه: