الثلاثاء , 12 نوفمبر 2019

لأعب ريال مدريد “مارسيلو” طالبوني بالصلاة يوميا كي لا يهينني صلاح

وصرح مارسيلو عبر منصة The players’ Tribune: “حينما تكون لديك فرصة لكتابة التاريخ يكون هناك ذلك الحِمل، لكن لبعض الأسباب كنت أشعر به، لم أكن بمثل هذا القلق مطلقا في الماضي، ولم أعرف ماذا يحدث، فكرت في التواصل مع طبيب لكنني كنت قلقا أنه لن يسمح لي باللعب”.

وأضاف “كان يجب أن ألعب بنسبة 100%، كان علي أن أثبت شيئا ما لنفسي”.

وواصل “قبل نهائي ليفربول بأيام قليلة، قال لاعب سابق في ريال مدريد شيئا عبر التلفاز ظل عالقا في رأسي”.

وتابع “وُجه له سؤالا حول النهائي، وقال، أعتقد أن مارسيلو يجب أن يشتري صورة لمحمد صلاح ويعلقها على جداره، ثم يصلي كل ليلة”.

واستطرد “بعد 12 عاما وانتصاري بـ3 بطولات دوري أبطال، قلل مني ولم يحترمني بهذا الشكل عبر التلفاز، تعليقه كان من المفترض أن يغرقني، لكنه منحني الكثير من الحافز”.

وتابع “أردت صناعة التاريخ، أردت أن يتطلع إلي الأطفال في البرازيل بنفس الطريقة التي كنت أنظر بها إلى روبيرتو كارلوس، أردت منهم أن يقوموا بعمل قصة شعرهم مثلي مارسيلو، تعلم تلك الأمور”.

واسترسل “لذا كنت أجلس في غرفتي، فكرت في أنه كم عدد الأطفال في العالم الذين يلعبون الكرة؟ كم عدد الذين يحلمون بلعب نهائي دوري الأبطال؟ ملايين ملايين، هدئ من روعك واربط حذائك يا أخي”.

وأتم “حينما خطوت إلى الملعب، كان لازال لدي مشكلة في التنفس، وفكرت إنني لو كنت حتى سأموت الليلة، فلأمت لا يهم!”.

ريال مدريد توج للمرة الـ13 في تاريخه بدوري أبطال أوروبا على حساب ليفربول بعد الفوز بنتيجة 3-1 في النهائي، وصنع مارسيلو الهدف الثاني الذي سجله جاريث بيل من مقصية.

وتعرض صلاح في تلك المباراة للإصابة في كتفه ليخرج في الدقيقة 31 بعد تدخل من سيرخيو راموس مدافع ريال مدريد.

شاهد أيضاً

وجدوا الجين المفقود في النباتات.. علماء أمريكان يتوصلون لطريقة رخيصة التكلفة لتحديد مسببات الأمراض بدقة عالية فى جسم الأنسان

نجح علماء في كلية الطب بجامعة فيرجينا الأمريكية، في تطوير طريقة قالوا إنها باتت أفضل …