زوجة الحاج فوزى تبولى في ذمة الله

يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي ))

ببالغ الحزن والأسى والتسليم بقضاء الله وقدره تلقينا يوم الأربعاء الماضى ليلاّ الموافق 16 من أكتوبر خبر وفاة الست الفاضلة أم حمدى زوجة الحاج فوزى تبولى ، بالعاصمة التونسية – تونس ، بعد صراع طويل ومرير مع المرض ، ولله ما أخذ، ولله ما أعطى، وكل شيء عنده بمقدار، فقد استرد الله وديعته.. وجزاها الله خير الجزاء، عما زرعته في أصدقائها وجيرانها والأبناء.

يشار إلى أن الحاج فوزى أحد أعضاء الجالية التونسية ذو الأثر فهو أحد مؤسسى مسجد الشورى بالحى الثانى – فيينا ، والمشرف على برنامج تحفيظ القرأن وتعليم اللغة العربية بالمسجد

وسوف تقام جلسة عزاء لاحقاّ على روح المرحومة بعد قدوم الحاج فوزى هو والأبناء من تونس

وبهذا المصاب الجلل ونيابة عن إدارة الموقع وزواره نتقدم بخالص التعازي وصادق المواساة إلى أسرة المرحومة ، سائلين المولى سبحانه وتعالى أن يتغمد الفقيدة بواسع رحمته ويسكنها فسيح جناته ويلهم أهلها وذويها الصبر والسلوان. و إنا لله وإنا إليه راجعون.

شاهد أيضاً

في ذكرى رحيله بعد 13 سنة من وفاته.. ماذا وجدوا في قبر الشيخ «كشك»؟

أحبه الكثيرون، واختلف حوله آرائه الكثيرون، لكن يبقى في النهاية الشيخ الراحل عبدالحميد كشك، واحدًا …