الإثنين , 14 أكتوبر 2019

اعترافات “على م. أ. بـ”كَيٌ زوجته” في موضع عفتها : “ماشية مع رجاله وبتتفرج على أفلام إباحية

Taxi-Vergewaltiger3we3

 

“بتمشي مع رجالة وشوفتها بتتفرج على أفلام جنسية”.. كانت تلك اعترفات “علي. م. أ”، 39 عامًا، صاحب سوبر ماركت بقرية تيرة التابعة لمركز نبروة بمحافظة الدقهلية، والمتهم بكي زوجته في موضع حساس من جسدها، أمام المستشار أمير ناصف، رئيس نيابة طلخا، خلال التحقيقات التي أجريت معه اليوم الاثنين.

وقال المتهم خلال عرضه على النيابة، إن الشك راوده منذ فترة حتى اكتشف وجود علاقات لزوجته مع رجال من القرية فحذرها أكثر من مرة وضربها، إلا أنه فوجئ أمس أثناء دخوله المنزل بمشاهدتها لفيلم جنسي عبر هاتفها المحمول، فسخن مكواة الملابس ووضعها على موضع حساس من جسدها .

وأشار المتهم إلى أنه ارتكب الواقعة انتقامًا لشرفه، وفور مشاهدته لها أثناء مشاهدتها للفيلم الجنسي عبر الهاتف، استل سكينًا وأصابها في وجهها حتى تمكن منها ثم ربطها بحبل غسيل واعتدى عليها بشفرة حلاقة وأحدث إصابة بيديها والوجه ثم حرقها برقبتها وبين فخذيها.

وتلقى اللواء أيمن الملاح، مساعد وزير الداخلية لأمن الدقهلية، إخطارًا من العقيد أشرف الخلاوي، مأمور مركز نبروه، يفيد بورود إشارة من مستشفى نبروه المركزي، بوصول “هناء. ف. م” 29 عامًا، مصابة بجروح وحرق بمنطقة حساسة من جسدها “موضع العفة”.

وانتقل ضباط مباحث مركز نبروة بقيادة الرائد أحمد المهدي، رئيس المباحث، وبسؤال المجني عليها اتهمت زوجها بارتكاب الواقعة لإصابته بمرض نفسي.

وبتقنين الإجراءات تم ضبط المتهم وبالعرض على النيابة قررت حبسه 4 أيام على ذمة التحقيقات، واستعجال تقرير الطبيب الشرعي حول الواقعة وتحريات المباحث.

وكشف تقرير مفتش الصحة عن وجود جروح قطعية بالجبهة والأذنين والذقن، والساق اليمنى من الخلف، وأسفل البطن بأطوال مختلفة من 3 إلى 10 سنتيمتر، وحروق من الدرجة الأولى في الوجه والرقبة من الجهة اليسرى وأسفل البطن والفخذين والساعد الأيمن، وجروح قطعية في أصابع اليدين.

 

شاهد أيضاً

حصاد نوبل لهذا العام .. كل ما تريد معرفته عن الفائزين بجائزة نوبل 2019

كلمات مزلزلة قرأها ألفريد نوبل في إحدى الصحف الفرنسية، التي اختلط عليها أمر وفاته، بعد أن توفى …