النمسا تعتزم تمديد مراقبة حدودها رغم احتجاجات أوروبا

Herbert-Kikl

 

أعلن وزير الداخلية النمساوي هربرت كيكل، اليوم الخميس، عزم حكومته على تمديد إجراءات الرقابة على حدود البلاد مع الدول المجاورة وتعليق اتفاقية «شنغن» الشهر القادم رغم احتجاجات هذه الدول.

ونقلت وكالة الصحافة النمساوية عن «كيكل» القول إن هناك أسبابًا كثيرة تدعو إلى مواصلة مراقبة الحدود وذلك في وقت يستعد فيه وزراء داخلية الاتحاد الأوروبي للاجتماع في بروكسل اليوم.

وأشار«كيكل»، إلى وجود ضوابط ومراقبة حاليًا على حدود النمسا مع كل من سلوفينيا وهنجاريا فيما ينتظر انتهاء صلاحية تفويض المفوضية الأوروبية لمراقبة الحدود في شهر مايو المقبل.

وذكر الوزير النمساوي أنه بصدد إجراء مشاورات مع نظرائه، لا سيما الدول المجاورة للنمسا في مسعى يهدف إلى إقناعهم بوجهة النظر النمساوية والتوصل إلى حلول مناسبة.

 

 

شاهد أيضاً

مدارس تستخدم حوافظ مغناطيسية للهواتف خرج الفصل حفاظاً على وقت الطلاب

قالت صحيفة The Times البريطانية، في تقرير نشرته الجمعة 24 سبتمبر/أيلول 2021، إن حوافظ الهواتف القابلة للطي …

%d مدونون معجبون بهذه: