هذا ما قال “ماكرون” في أول خطاب منذ الاحتجاجات

أعلن الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، أنه في بداية من العام المقبل، سيزيد من الحد الأدنى للأجور بمقدار 100 يورو، كما أنه سيلغى الضرائب على ساعات العمل الإضافية، بعد أسابيع من احتجاجات شهدتها المدن الفرنسية اعتراضا على سياسيات الحكومة الاقتصادية.
وقال ماكرون في كلمة مساء اليوم الاثنين: «أحداث الأسابيع الأخيرة وضعت البلاد في أزمة وشهدنا مطالب مشروعة وأعمال عنف غير مقبولة وغير مبررة»، مضيفا: «لا أنسى بأنه هناك غضب لدى الكثير من الفرنسيين، فهناك جزء من الشعب يعيش صعوبات اقتصادية جمة ولقد رأيت ذلك».
وأضاف ماكرون: «بداية من العام المقبل ستتم زيادة الحد الأدنى للأجور بمقدار 100 يورو، وسنلغى الضرائب على ساعات العمل الإضافية، وسنلغى المساهمة الاجتماعية العامة المفروضة على المتقاعدين الذين لا يتجاوز أجرهم الـ2000 يورو شهريا».

واعتذر للشعب الفرنسي، في خطاب ألقاه اليوم قائلا: «أدرك أنني جرحت البعض من خلال تصريحاتي وأؤمن بقوة بأنه يمكننا إيجاد حل».

 

شاهد أيضاً

مستشار النمسا: لا يوجد فساد بحزب الأكثرية.. وأؤيد منح مزايا لمتلقى لقاح كورونا

أكد المستشار النمساوى كارل نيهمر أن حزب الشعب الذى يقود الائتلاف الحكومى فى البلاد – …

%d مدونون معجبون بهذه: