الثلاثاء , 19 نوفمبر 2019

فيينا أفضل مدن العالم للأستثمار والمعيشة… فما هو تصنيف المدن العربية

للسنة الثانية على التوالي، اختيرت العاصمة النمساوية فيينا كأفضل مدينة للعيش والإقامة في العالم حسب مؤشر المعيشة العالمي الذي تعده وحدة الاستخبارات في مجلة إيكونوميست.

وتفوقت فيينا على مدينة ملبورن الاسترالية التي كانت تصدرت القائمة لسبع سنوات على التوالي.

وجاءت في المرتبة الثالثة مدينة سيدني الاسترالية ايضا، متقدمة من المرتبة الخامسة في السنة الماضية.

ويقيّم مؤشر الإيكونوميست 150 من مدن العالم حسب 30 عنصرا مختلفا تستخدم للتوصل إلى تقييم يتراوح من الصفر الى الـ 100.

وفي مؤشر 2019، تفوقت فيينا على ملبورن بـ 0,7 نقطة فقط، إذ حصلت العاصمة النمساوية على 99,1 نقطة بينما حصلت المدينة الأسترالية على 98,4 نقطة. أما سيدني، فقد حصلت على 98,1 نقطة.

واصلت مدينة فيينا النسماوية حفاظها على المركز الأول بين مدن العالم الأفضل من حيث جودة المعيشة، وذلك للعام العاشر على التوالي.

وأظهر التقرير الذي نُشرَ يوم الثلاثاء، أن دمشق هي الأسوء من حيث المعيشة والأسثمار، بينما حلّ في المراكز العشرة الأخيرة بالقائمة، العاصمة الليبية، طرابلس، والعاصمة الجزائرية، الجزائر، وذلك إلى جانب لاغوس بنيجيريا ودكا ببنغلاديش، وكراتشي في الباكستان، إضافة إلى بورت مورسبي في بابوا غينيا الجديدة وهراري في زيمبابوي ودوالا في الكاميرون، وكراكاس في فنزويلا

وسجّل تقرير الإيكونومست تحسناً في نوعية المعيشة، بفضل تعزيز الاستقرار وتحسين أنظمة التعليم والرعاية والصحية، خاصة في الدول النامية، لكن التقرير قال إن التغير المناخي يعرّض تلك المكاسب للخطر، مشيراً إلى أن عواصم مثل نيودلهي والقاهرة تراجعت عن التصنيف العالمي نتيجة لتفاقم التلوث

يشار أيضاّ أن مدينة فيينا مازالت تتربع للمرة العاشرة على التوالي في  مؤشر”ميرسر” كأفضل مدينة من حيث المعيشة , الذى يشمل 231 مدينة حول العالم، والذي يعتمد على العديد من العوامل منها: الإسكان، الحرية الشخصية، الترفيه، معدل الجريمة، وكذلك مستوى التعليم، وجودة الخدمات الصحية.

شاهد أيضاً

إسرائيل ترحب بـ «شرعنة» أمريكا للمستوطنات.. بومبيو قال إن الاستيطان «قانوني»، والفلسطينيون يعتبرونه تصرفاً غير مسؤول

أعلنت الحكومة الإسرائيلية ترحيبها، الإثنين 18 نوفمبر/تشرين الثاني 2019، بإعلان واشنطن «شرعية» المستوطنات الموجودة في …