الثلاثاء , 19 نوفمبر 2019

بالفيديو – هل يحاكم محمد رمضان بعد عودته من السعودية؟ تعرف على السبب

أثار الفنان محمد رمضان جدلًا واسعًا وضجة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بعد نشره مقطع فيديو له من داخل قمرة قيادة طائرة وهو يقودها بجانب قائد الرحلة، ما اعتبره متخصصون ونواب مخالفة صريحة تستوجب معاقبة مرتكبيها.

ونشر رمضان، عبر صفحته على موقع «إنستجرام»، فيديو له من داخل مقصورة طائرة، في طريقها إلى مدينة الرياض، لإحياء حفل غنائي ضمن موسم الرياض الترفيهي، وعلق قائلًا: «أول مرة أسوق الطيارة».

وظهر وهو يمسك بمقود مساعد قبطان الطائرة المحملة بالركاب، فيما ظهر صوت كابتن الطائرة وهو يقول: «والمصحف محمد رمضان هو اللي سايق بينا الطيارة دلوقتي».

أيمن محفوظ، المحامي بالاستئناف العالي ومجلس الدولة، وصف محمد رمضان بأنه ما زال بلا وعي إضافة إلى أنه لا يتحلى  بالمسئولية التي من المفترض أن تكون في الفنان، لا سيما أنه يُعد قدوه للمجتمع.

وتابع: «محمد رمضان تخلى عن كل قيمه من أجل السعي وراء الشهرة حتى لو كان ذلك على جثث أجيال من المصريين، وليس هذا فحسب بل تتطور الأمر إلى قيادة الطائرة من أجل الشهرة أيضًا رغم أن ذلك قد يكون على حساب جثته هو شخصيًا».

وأوضح «محفوظ»، لـ«المصريون»، أن ما فعله رمضان بالاشتراك مع الطيارين جريمة تستحق العقاب، وذلك وفقًا للقانون الجوي وتعليمات الأمن، فضلًا عن أن ذلك مخالفة لكل المواثيق والمعاهدات الدولية.

ونوه بأنه طبقًا للقانون المصري تُعد تلك الفعلة جريمة، خاصة أنها مزاولة لمهنة الطيران دون شهادة أو ترخيص من الطيران المدني، فضلًا عن كونها تعرض حياة المسافرين والممتلكات للخطر.

الخبير القانوني أشار إلى أنه يحق لكل من له صفة أو مصلحة ولو كانت محتملة أن يقاضي شركة الطيران والطيارين ورمضان عن أي ضرر وقع لهم بسبب تلك الأفعال، وذلك خلافًا للعقوبات التأديبية التي لا بد أن تلحق بالطيارين والتي قد تصل إلى سحب التراخيص الممنوحة لهم أو منعهم من الطيران نهائيًا ولا بد من سيف العدالة الرادع حتى يكونوا عبرة لكل مستهتر بأرواح الناس من أجل بحث عن شهرة بلا فائدة حقيقية للمجتمع.

فيما، قال خالد عبدالمنعم، نائب رئيس سلطة الطيران المدني لقياسات السلامة الجوية، إن ثبوت الواقعة يعرض “كابتن طيار” وطاقم الطائرة والشركة المسئولة للمساءلة القانونية، بالإضافة إلى فرض عقوبات كبيرة على الشركة قد تصل إلى الإغلاق.

وأكد عبدالمنعم أن الواقعة لو حدثت على خطوط مصر للطيران «تغلق الشركة»، نظرًا لوجود قواعد ونظام دولي يحكم الطيران، متابعًا: «كيف يحدث ذلك من الأساس؟ كيف يجلس أي راكب عادي بجوار قائد الطيارة ويقودها؟».

وأشار في حديث له إلى أن الطيران في المقام الأول إقلاع وهبوط، ولا يمكن لأحد أن يقود الطائرة، إلا إذا كان على علم بالقيادة «كابتن طيار»، مردفًا: «من الوارد أن يجلس أحد الأشخاص بجوار كابتن طيار لالتقاط صورة تذكارية أو فيديو، لكن لا يصل الأمر إلى قيادة الطائرة، لأن ذلك ممنوع دوليًا والقانون لا يسمح بذلك إطلاقًا، ويعد مخالفة جسيمة».

وأكد عبدالمنعم أن كابينة قيادة الطائرة «خاصة ومصفحة» لا يدخلها إلا طاقم الطائرة «الكابتن والمساعد» وطاقم الضيافة دون غيرهم، ويمنع منعًا باتًا دخول أي راكب الكابينة الخاصة بالطائرة، كون ذلك «أمن طيران وأرواح بني آدمين».

بينما، قدمت إيناس عبدالحليم، عضو مجلس النواب، طلب إحاطة إلى وزير الطيران بشأن ما نشره الفنان محمد رمضان.

وأردفت: «لهذه الدرجة وصل الحال بالاستهتار بحياة المواطنين، والسماح لأحد المواطنين العاديين بقيادة طائرة على متنها مئات الأرواح».

عضو مجلس النواب، أوضحت أن ما حدث من جانب طاقم الطائرة ما هو إلا جريمة دولية يعاقب عليها القانون، ومخالفة صارخة لكافة الأعراف الدولية بشأن أمن وسلامة المواطنين، وتشكل جريمة ترويع وتخويف المواطنين.

وتساءلت: “ماذا لو لا قدر الله، حدث وسقطت الطائرة نتاج خطأ من جانب الفنان محمد رمضان أثناء استعراضه لطريقة قيادة الطائرة؟”.

وأكملت عضو البرلمان “اعتراف رمضان بأنه أول مرة يقود طائرة، وسط فرحة من جانب طاقم الطائرة، والذي بدوره يؤكد أن فعلا محمد رمضان هو الذي يقود الطائرة، جريمة دولية وإنسانية لا تغتفر، وتستوجب الملاحقة الجنائية”.

وكانت، شركة مصر للطيران نفت في بيان رسمي، أمس، علاقتها بالفيديو المتداول لـ”رمضان”، موضحة أن هذا الموقف لم يتم مطلقًا على أي من رحلات الشركة سواء الدولية أو الداخلية.

وأوضحت الشركة أن ما فعله “رمضان” يتعارض مع إجراءات السلامة الجوية، وهو ما تحرص عليه الشركة الوطنية في جميع رحلاتها، مشيرة إلى أنه لا يمكن السماح لأي شخص بدخول قمرة القيادة أثناء الرحلات الجوية، باستثناء أفراد الطاقم فقط، وفقًا لقوانين الطيران الجوية التي تحظر دخول الركاب أو التعامل مع قائد الطائرة أو مساعده.

شاهد أيضاً

بعد تداول صورتهما بشكل مكثف على مواقع التواصل الاجتماعي، والمطالبة بالتحرك الفوري لإنقاذ أطفال الفنان …