فى أول لقاء صحفى مع مصاب قطار الإسكندرية ومفاجأة تقلب الموازين

روي الشاب أحمد سمير، الناجي من واقعة قطار الإسكندرية، تفاصيل وفاة صديقه بعد أن أجبره الكمسري على القفز من القطار لعدم وجود تذكرة معه قائلا: “صديقي كان بيتوسل في كلماته للكمسرى وبشكل غير مباشر حد يدفعله الأجرة من الركاب لأنه كان محرجا، وكان كل شوية يقولي أنا خايف الكمسري يعدي”.

وأضاف سمير خلال حواره مع برنامج “صباحك مصري” المذاع عبر فضائية “إم بي سي مصر”: “صاحبي لما الكمسري اتخانق معاه وصمم علي أنه ينط من القطر وهو ماشي، قالي لركاب مفيش حد فيكم يقدر يدفع لى ويرحمنى من الكمسرى، وهديكم الفلوس لما انزل، محدش رد عليه من الركاب”.

وتابع باكيا: “لما سمعته قال كدا وشوفته بينط من القطر نطيت وراه عشان مسبوش، مكش معايا فلوس أدفعله والله، أنا قولت لكمسري ياخد البضاعة أنا مكنتش بعت منها بجنيه واحد قولتله ياخدها، معقبا: “الحمد لله علي كل حال، صاحبي مات وارتاح”.

شاهد أيضاً

بالفيديو – “تحالف من أجل النمسا” حزب جديد لـ إشتراخة وأصدقائة بعد الأنشقاق عن حزب الحرية اليمينى

دعى ثلاثة من أصدقاء للنائب السابق للمستشار النمساوي, هاينز كريستيان شتراخة, بالانشقاق عن حزب الحرية …