الأربعاء , 8 يوليو 2020

بينهم رئيس البلاد.. حزب نمساوي معارض يكشف تسريب آلاف البيانات الشخصية على موقع نمساوى حكومي إلكتروني

أعلن حزب نيوس الليبرالي المعارض في النمسا اليوم الجمعة، اكتشافه أن سجلا بالبيانات الشخصية لنحو مليون مواطن، من بينهم رئيس البلاد، يمكن الوصول إليه على الموقع الإلكتروني لوزارة الاقتصاد منذ عدة سنوات.

وأشار الحزب إلى أن التسريب “يعد فضيحة غير مسبوقة في عالم حماية البيانات في النمسا”.

وقال الحزب إن قاعدة البيانات التي تحتوي على أسماء وعناوين شخصية وتواريخ الميلاد جذبت الانتباه عند فحص طلبات للحصول على دعم حكومي بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد.

ووفقا لوزارة الاقتصاد، فإن هذه المعلومات كانت متاحة للعامة لمدة 11 عاما.

وقال دوجلاس هويوس، النائب البرلماني عن حزب نيوس، إن العديد من الأشخاص المدرجين في القائمة أو ما تسمى بـ”السجل التكميلي للأشخاص الآخرين المتضررين” ، يعملون لحسابهم الخاص وكان لديهم ذات مرة دخل إضافي من الايجارات والعقارات وغيرها.

ومن بين الأسماء التي تم العثور عليها في القائمة التي تم حذفها حاليا، الرئيس النمساوي ألكسندر فان دير بيلين ، وزعيم حزب الحرية اليميني السابق هاينز كريستيان شتراسه، وممثلين وغيرهم من المشاهير.

شاهد أيضاً

فيينا – بالصور وقفة أمام سفارة موسكو احتجاجا على مقتل معارض شيشاني بالنمسا

نظمت مجموعة من الشيشان، الثلاثاء، وقفة أمام السفارة الروسية بالعاصمة النمساوية فيينا، احتجاجا على مقتل …