الخارجية النمساوية تحذر تركيا من التشجيع على أعمال عنف ضد الأكراد في فيينا

حذر وزير الخارجية النمساوي ألكسندر شالينبرج الحكومة التركية من تشجيع أعمال عنف للأتراك داخل النمسا أو دعوة المتظاهرين الأتراك إلى دعم المنظمات الإرهابية.

وقال وزير خارجية النمساوي في تصريحات اليوم الإثنين، عقب لقاء مع السفير التركي في فيينا أوزان سيهون، إنه طلب من وزارة الخارجية التركية وقف تورط تركيا في أعمال عنف داخل النمسا، وذلك عقب أعمال عنف وتصعيد ضد مسيرات معارضة لتركيا قام بها الأكراد في فيينا.

وقال شالنبيرج، إنه ينبغي تجنب مثل هذه الأعمال العدائية والتصعيد في المستقبل.

وطلب الوزير النمساوي من السفير التركي، المساهمة في تخفيف التصعيد بدلًا من “صب الزيت على النار”، وقال إنه “من مصلحتنا عدم استيراد أي صراعات أجنبية إلى فيينا”.

كانت فيينا قد شهدت أعمال عنف واسعة بين الأتراك والأكراد على مدار أربعة أيام، أصيب فيها عدد من ضباط الشرطة.

شاهد أيضاً

النمسا تتهم السفير التركي بـ”إثارة الفتنة” بعد تصريح بـ ازدراء المسيحية

اتهم تحقيق رسمي نمساوي الاربعاء، السفير التركي، أوزان سيهون، بإثارة الانقسام في المجتمع، بعد تصريحاته …