الخارجية النمساوية تصدر تحذيرا من السفر إلى بلغاريا ورومانيا ومولدوفا بسبب كورونا

أصدر وزير الخارجية النمساوي ألكسندر شالينبرج، اليوم الأربعاء الموافق 8من يوليو، تحذيرا من السفر إلى بلغاريا ورومانيا ومولدوفا، بسبب ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا في هذه الدول.

وقال وزير الخارجية إنه سوف يتم تطبيق هذا التحذير اعتبارا من تاريخه.

من جهته، قال المستشار النمساوي زباستيان كورتس اليوم إنه سوف يتم تشديد القيود على الحدود مع المجر وسلوفينيا، قائلا إن 1800 رجل شرطة إضافي سوف يقومون بعمليات الفحص.

وأضاف أن جميع الحافلات السياحية سوف تخضع للفحص بدون استثناء.

وقال كورتس: “من فضلكم لا تسافروا إلى هذه الدول” مضيفا أن أي شخص عائد من هذه الدول سوف يخضع إما للحجر الصحي لمدة 14 يوما أو يقدم ما يثبت أن نتائجه سلبية لفيروس كورونا”.

وأشار كورتس إلى أن أي شخص ثبتت إصابته بفيروس كورونا ولكنه غادر منزله يرتكب بذلك جريمة جنائية.

وكانت بلغاريا قد سجلت 188 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال الـ24 ساعة الماضية، وهو يمثل عددا قياسيا يوميا لحالات الإصابة منذ تخفيف القيود المفروضة لاحتواء تفشي فيروس كورونا.

وقد ارتفعت حالات الإصابة إلى 6100 حالة بعدما كانت تبلغ 2700 حالة منذ شهر.

وكانت الحكومة قد فرضت ارتداء الكمامات في الأماكن العامة المغلقة في 22 يونيو الماضي، ولكن الكثير من البلغاريين رفضوا ارتداءها، كما لم يتم فرض قيود لإجبار المواطنين على ارتداء الكمامات.

ويأتي ارتفاع حالات الإصابةعقب إعادة فتح المقاهي والحانات والمطاعم بعد رفع إجراءات الاغلاق التي احتوت حالات الإصابة بالفيروس.

وقال وزير الصحة البلغاري كيريل أنانييف مؤخرا إنه في حال تجاوزت حالات الإصابة 200 حالة يوميا، سوف يتم إعادة فرض القيود مجددا.

كما سجلت رومانيا رقما جديدا لحالات الإصابات بالفيروس منذ بدء التفشي، حيث أعلنت السلطات في بوخارست اليوم الأربعاء تسجيل 555 حالة إصابة جديدة خلال الـ24 ساعة الماضية، بعدما سجلت 523 حالة إصابة منذ ثلاثة أسابيع.

وكانت الحكومة الرومانية قد خففت القيود المفروضة لمواجهة فيروس كورونا في منتصف مايو الماضي، عندما بلغت حالات الاصابة الجديدة بالفيروس نحو 150 يوميا.

ويتجاهل المواطنون في رومانيا الإجراءات الحمائية المفروضة مثل التباعد الاجتماعي وارتداء الكمامات في الأماكن العام، وفقا للتقارير المحلية.

يذكر أن السلطات النمساوية قد قيدت السفر الأسبوع الماضي إلى دول البلقان الست، قائلة إنه تم رصد ما لا يقل عن 170 حالة إصابة بفيروس كورونا لأشخاص عائدين من منطقة البلقان.

وقال وزير الصحة النمساوي ردولف انشوبير إن هناك 1100 حالة إصابة في البلاد حاليا وعشر حالات في العناية المركزة.

ويذكر أن النمسا ليست الدولة الوحيدة التي تظهر قلقها بشأن ارتفاع حالات الاصابة بفيروس كورونا في المنطقة، فقد أعلنت الحكومة اليونانية اليوم أنه سوف يتم إخضاع جميع المسافرين القادمين من بلغاريا لفحص فيروس كورونا.

وجاءت هذا الإعلان بعدما ثبت إصابة عدة سائحين قادمين من صربيا بفيروس كورونا.

شاهد أيضاً

فيينا… بالفيديو معمل اختبار متنقل لتحليل كورونا بين تلاميذ المدارس والنتيجة بعد 60 دقيقة

بعد التأخر النسبى الحاصل في التعاطي مع اختبارات الكشف عن مرضى “كورونا – كوفيد 19” …