الخطيب يطالب برفع الحصانة عن مرتضى في خطاب لرئيس مجلس النواب شتم مصر كلها والسكوت سيد الموقف

وجه محمود الخطيب رئيس الأهلي نداء أخيرا للدكتور علي عبد العال رئيس مجلس النواب وكل قيادات الدولة ومسؤوليها مطالبا برفع الحصانة عن مرتضى منصور رئيس الزمالك.

وأصدر الأهلي بيانا رسميا جاء فيه:

وجه الكابتن محمود الخطيب رئيس مجلس إدارة النادي نداء أخيرا للدكتور علي عبد العال رئيس مجلس النواب، وكل قيادات الدولة ومسئوليها مطالبا بالتفعيل العاجل للقانون قبل فوات الأوان ورفع الحصانة عن رئيس الزمالك الذي سب البلد وأهان مائة مليون مصري، ويرى ليس من بينهم رجلا عندما قال في فيديو تداولته مواقع التواصل الاجتماعي أمس (بلد مفهاش راجل، على الطلاق البلد دي مفهاش راجل)، وهذا البلد هي مصر الوطن، بخلاف شتائم وخوض في الأعراض وإساءات للأسر والعائلات بحق رئيس النادي الأهلي وكثيرين.

وقال الكابتن محمود الخطيب في خطابه اليوم لرئيس مجلس النواب “عام ونصف من الشتائم والسباب والاتهامات الباطلة والأكاذيب والخوض في الأعراض، وكل هذا لم يحرك ساكنا، وكأن رئيس الزمالك فوق القانون، في الوقت الذي يحرص فيه ويؤكد دائما فخامة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية أنه لا يوجد شخص فوق القانون”.

وجاء في الخطاب أيضا أن عدم محاسبة رئيس الزمالك على جرائمه السابقة واحتمائه بالحصانة البرلمانية جعلته يتمادى في تجاوزاته وإساءاته التي فاقت كل الحدود، حتى جاء الفيديو الأخير والذي تم تصويره داخل نادي الزمالك على مسمع ومرأى من الجمهور، وسب فيه كل المصريين بلا استثناء بعبارات يعف اللسان عن ذكرها، سردها الكابتن محمود الخطيب كاملة في بلاغه اليوم لمعالي المستشار النائب العام والذي حمل رقم ٢٨٤٦.

وطالب رئيس الأهلي بالتدخل الفوري قبل فوات الأوان، مؤكداً أنه وكل الشرفاء في هذا الوطن لن يقبلوا بهذه الإهانات، ومجلس الشعب ذاته لن يقبل بحماية من أهان الشعب. وعلى رئيس مجلس النواب أن يعلن موقفه للرأي العام من هذه الإهانات التي شملت عموم المصريين، والذي يرى رئيس الزمالك ليس من بينهم رجلا.

ماذا حدث

كان الموقع الرسمي للأهلي ذكر أن الخطيب تقدم ببلاغ للنائب العام يحمل رقم 28406 بتاريخ 12 يوليو 2020 ضد رئيس نادي الزمالك، ورد فيه أنه فوجئ على مواقع التواصل الاجتماعي مساء أمس بفيديو تم تصويره داخل نادي الزمالك على مرأى ومسمع من الناس، ويتضمن عبارات يعف اللسان عن ذكرها على لسان رئيس الزمالك تسيء لرئيس الأهلي ولأسرته ولعائلته، وتسيء لمصر ومسؤوليها وقياداتها ومؤسساتها وللمائة مليون مصري.

وأوضح بيان الأهلي “وهي عبارات من شأنها تكدير السلم العام وإلحاق الضرر بالمصلحة العامة بقوله ما نصه (البلد دي مفهاش راجل) وكررها ثانية وقال (على الطلاق البلد دي مفهاش راجل)”.

شاهد أيضاً

كيف تختفي عوائد الثروات الطبيعية في العالم العربي؟ ابحث عن شركات الوساطة

بدلًا من أن تجني الشعوب ثمار ثرواتها الطبيعية، تقطفها نخب سياسية مختبئة تلعب دور «الوسطاء» …