1020C454FEBC5F6C3C48280AF3870CE3

بالفيديو حوار مع سفير النمسا فى مصر أدخن الشيشة وأشجع الزمالك سفير بدرجة مواطن مصري

بلهجةٍ مصرية خالصة، تحدّث السفير جورج شتيلفريد، سفير النمسا بالقاهرة، عن حبه الشديد لمصر، لدرجة أن من لا يعرف هويته الحقيقية، يحسبهُ مصريًا، يحب «الشاي»، ويشجّع فريق الزمالك، ولا تغيب عن باله الشمس الساطعة في «مصايف العجمي»

أجاب السفير جورج شتيلفريد، خلال فيديو لم تتجاوز مدته 5 دقائق، عن عدة أسئلة، أبرزها: «بتفضل أكتر شاي وشيشة في قهوة ولا عشا شيك في فندق فخم؟»، لتجده يُجيب بأنه يفضل «شرب شاي وشيشة في قهوة بلدي»، وكان يتمنى في أزمنة سابقة، الجلوس واحتساء القهوة مع الأديب الراحل طه حسين.

وكأنه «مصري أصيل»، يشجّع جورج شتيلفريد فريق الزمالك، وعندما سُأل «إيه الأوحش الزمالك يخسر ولا تفشل اتفاقية دبلوماسية بين مصر والنمسا؟»، قال بحسم: «الزمالك مبيخسرش»

حُب جورج شتيلفريد لمصر ليس وليد اللحظة، وإنما يرجع لستينيات القرن الماضي، إذ كان والده دبلوماسي نمساوي يعيش في القاهرة، وعندما تشتد شمس يوليو، يشدّ الرحال إلى «مصيف العجمي» الشهير بالإسكندرية، الأمر الذي جعل شتيلفريد مغرمًا بالعجمي.

يرى جورج شتيلفريد أن السمة المشتركة بين مصر والنمسا «خفّة الدم»، كما يفضل تواجده في مصر كـ«سفير» عن اختياره كوزير للخارجية في بلده الأم، النمسا.

«معلش»، كلمة جورج شتيلفريد المفضلة بالعامية المصرية، ففي نهاية اللقاء، ودّع ضيوفه، قائلاً: «وقتكم خلص، هاكمل شغل.. معلش».

في وقتٍ سابق، قال جورج شتيلفرد، إن الأزهر الشريف يُعتبر المؤسسة الدينية الأهم في العالم، خلال زيارته إلى مقر الأزهر الشريف، ومرصد الأزهر باللغات الأجنبية، برفقة نائبه، مدير المركز الثقافي النمساوي، أولريكه نويان، بهدف التعرف على أنشطة المرصد، والدور الذي يقوم به في مكافحة الفكر المتطرف والإرهاب على المستويين المحلي والعالمي، بالإضافة إلى بحث سبل أوجه التعاون المستقبلية مع المرصد.

 

 

شاهد أيضاً

كيف أعادني فيلسوف نمساوي للإيمان من جديد

بقلم الكاتب – محمد خالد عبدالوكيل —–  في سنين الشباب الأولى كان عقلي يضج بالأفكار، …

%d مدونون معجبون بهذه: