أم طفلة المعادى التي تعرضت للتحرش تكشف تفاصيل جديدة عن الجريمة

لا تزال قضية التحرش التي تعرضت لها طفلة في حي المعادي بالقاهرة الاثنين، حديث الشارع المصري.

فالأسرة البسيطة المكونة من أب “أصم” يعمل “سايس” وأم و 6 أبناء تحولت بين ليلة وضحاها إلى الخبر الأبرز في مصر بسبب واقعة التحرش بابنتهم ذات الـ “7 سنوات” التي شاهدها وتفاعل معها الملايين عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وفي أول ظهور لها، قالت والدة طفلة المعادي إن يوم الواقعة كانت المرة الأولى التي تنزل فيها ابنتها مع والدها الذي يعمل “سايس” في المعادي .

و قالت عبير نبيل، أن ابنتها لم تحك لها شيئا عن الواقعة، ولم تعلم بها إلا بعد انتشار الفيديو على الإنترنت وتدخل الأمن

شاهد أيضاً

كارل نيهمر مستشار النمسا الجديد مكافحة كورونا فى مقدمة أولويات الحكومة

أكد كارل نيهمر مستشار النمسا الجديد أن أبرز أولويات عمله على رأس الحكومة النمساوية هي …

%d مدونون معجبون بهذه: