الإثنين , 29 نوفمبر 2021

شركة تسلا للسيارات تعلن عملة بيتكوين المشفرة مخزن للقيمة في البيع والشراء!

العملات المشفرة ما زالت مثار خلاف، رغم زيادة التوجه ليس من قبل المستثمرين فقط، بل من قبل الدول على الاعتراف بها على نحو رسمي أو شبه رسمي.

ومع تزايد الاعتراف ببيتكوين وتزايد القبول العام لها، والذي يعد أحد خصائص العملة وهي أن تلقى قبولا واسعا، هناك خاصية أخرى قد تكون تسلا أقرتها اليوم، وهو أن بيتكوين مخزن للقيمة في نظر الشركة.

وأعلن إيلون ماسك الرئيس التنفيذي لشركة تسلا ، التي يتجاوز رأسمالها السوقي 795 مليار دولار، والتي تعد أعلى قيمة سوقية لشركة تصنيع سيارات، عن أنه تم بدء قبول عملة بيتكوين لشراء سيارات تسلا داخل الولايات، وهو ما تم الإعلان عنه في وقت سابق في إفصاح للبورصة.

لكن الشيء المثير هو أنه أكد أنه لن يتم تحويل بيتكوين المتحصل من عملية البيع إلى عملات تقليدية، وهو تحول جديد للعملة التي أصبحت لشركة تسلا مخزن للقيمة.

بيتكوين كمخزن للقيمة

ويقوم الفرد ببيع السلعة ويحصل مقابلها على النقود، فإذا رغب في الاحتفاظ بها فهذا يعني أن هذه العملة أصبحت مخزن للقيمة خلال الزمن، وتشكل بذلك وسيلة لنقل القوة الشرائية إلى المستقبل.

وللعملات الناجحة سمات رئيسية، وهي الندرة وقابلية تجزئتها، وقابلية نقلها، والمنفعة وقدرتها على الاستدامة وصعوبة تزويرها.

الرهان

وتستمد بيتكوين قيمتها في أنها لديها أغلب السمات الست وإن كانت بنسب مختلفة، إلا أن مشكلتها الرئيسية تتمثل في قدرتها على أن تكون مخزن للقيمة، وفقا لجون بي كيلهير المتخصص في العملات الرقيمة ومؤسس شركة Level K.

ومع ذلك، هناك بعض الأمور التي تعيق استخدام بيتكوين وهي قابلية نقلها واستخدامها، وفقا كيلهير.

ومع ذلك، فإذا ما استطاعت بيتكوين الاستحواذ على 15% من سوق العملة العالمي، ومع افتراض أن إجمالي عملات بيتكوين المتداولة نحو 21 مليون عملة، فإن سعر وحدة بيتكوين ستصل إلى 514 ألف دولار.

الفيدرالي الأميركي

إعلان تسلا، جاء بعد يومين من تصريحات جيروم باول رئيس الفيدرالي الأميركي الذي قال إن العملات المشفرة مازالت مخزن غير مستقر للقيمة، والفيدرالي الأميركي ليس في عجلة من تقديم منافس للعملات المتداولة حاليا.

وتابع: “هذه العملات شديدة التقلب، ولذلك فإنها ليست مخزن جيد حقيقي للقيمة، كما أنها ليست مدعومة من أي شيء”.

ويرى أن هذه العملات أصول للمضاربة، وقد تستخدم كبديل للذهب أكثر من كونه بديل للدولار.

أدوات مضاربة

يقول محمد دمق، المحلل الائتماني في وكالة أس أند بي أن الجهات التنظيمية وتزايد الثقة بين الناس هما مفاتيح الاستخدام الأوسع للعملات المشفرة.

وأضاف أن تقلب أسعار العملات المشفرة يشكل خطراً محدوداً على المؤسسات المالية التي نُصنفها. وتابع: “نعتقد بأن الانهيار في قيمة العملات المشفرة سيكون مجرد موجة صغيرة في قطاع الخدمات المالية.

شاهد أيضاً

بالصور – رحلة أربعة أيام في سالزبوج المغطاه بالثلوج البيضاء

المعروف أن مدينة سالزبورج النمساوية تسمى لدى السائحين بأنّها “مدينة موتسارت”، إذ هي مسقط رأس …

%d مدونون معجبون بهذه: