1020C454FEBC5F6C3C48280AF3870CE3

فرنسا.. سجن عامل جزائري وترحيله بعد رفضه توصيل طلبات لعملاء يهود

أقدمت فرنسا على ترحيل عامل توصيل جزائري في شركة Deliveroo، بعد اتهامه بالتمييز ضد السامية؛ لرفضه توصيل الطلبات من طعام الكوشر إلى العملاء اليهود، وذلك وفق ما أكده وزير الداخلية الفرنسي، جيرالد دارمانان، الذي صرح بأن عامل التوصيل الذي يقيم بصورة غير قانونية في فرنسا، “طُرد من البلاد” السبت 17 أبريل/نيسان، بعد إنهاء عقوبته بالسجن لأربعة أشهر.

حسب تقرير لصحيفة The Daily Mail البريطانية، الإثنين 19 أبريل/نيسان 2021، فقد أدانت محكمة ستراسبورغ الجنائية عامل التوصيل بشركة Deliveroo في يناير/كانون الثاني؛ لرفضه توصيل طعام أعده أحد مطاعم الكوشر في ستراسبورغ، إلى عملاء يهود.

وعدٌ قطعه وزير الداخلية
بحسب وسائل الإعلام، يدعى عامل التوصيل الجزائري ضياء الدين، ويبلغ من العمر 19 عاماً.

تقدم مالك المطعم بشكوى إلى الشرطة، متهماً عامل التوصيل بالتمييز، بعد أن رفض توصيل طعامه، وبعد اعتقاله اكتُشف أنه يقيم في فرنسا بصورة غير قانونية.

وزير الداخلية الفرنسي قال في تصريحات تعود إلى يوم السبت: “مثلما وعدت، طُرد اليوم من البلاد عامل التوصيل الذي قال إنه لا يريد توصيل طعام إلى عملاء يهود، بعد أن قضى مدة عقوبته بالسجن. لا مكان للكراهية المعادية للسامية في فرنسا”.

شكاوى عديدة
في وقت تقديم مالك المطعم الشكوى، في يناير/كانون الثاني، قالت مؤسسة يهودية إقليمية، وهي الكونستري الإسرائيلي في إقليم الراين السفلى، إن مطعم كوشر آخر أبلغ عن أن سائقين في شركة Deliveroo لا يوصلون الطلبات إلى عملاء يهود.

وقال الكونستري إن المؤسسة والمطاعم تقدمت بشكوى قضائية تستنكر ما وصفته بـ”تمييز صارخ ضد السامية”.

فيما لم يتورط في الدعاوى القضائية إلا عامل توصيل واحد، وهو ضياء الدين.

قال وزير الداخلية الفرنسي آنذاك، إن عامل التوصيل الجزائري سوف يُرحَّل من البلاد بعد قضاء عقوبة السجن.

وكتب دارمانان: “قررت أن أطرد من الأراضي الوطنية عامل توصيل غذاء قال إنه لا يريد توصيل طلبات إلى عملاء يهود”.

معاداة السامية
كان مكتب النائب العام في ستراسبورغ قد فتح تحقيقاً في “واقعة تمييز على أساس الأصل العرقي في أثناء تقديم إحدى الخدمات”، وذلك بحسب معاون النائب العام.

أخبر المتحدث باسم شركة Deliveroo، داميان ستيفان، شبكة France Bleu الإذاعية، في يناير/كانون الثاني، بأن “الشركة تعتقد أن التصرفات المناهضة للسامية، مثل جميع التصرفات العنصرية أو التمييزية من أي نوع، ليست مقبولة”.

وأوضحت صحيفة The Daily Mail أن شركة Deliveroo لديها نحو 14 ألف عامل توصيل في فرنسا، وقد شهدت نمواً في الأعمال بصورة كبيرة خلال جائحة فيروس كورونا.

جذبت القضية اهتماماً حكومياً وطنياً في خضم الجهود الممتدة لمكافحة معاداة السامية والأشكال الأخرى من التمييز.

وقد التقت وزيرة المواطَنة الفرنسية، مارلين شيابا، إدارة Deliveroo بفرنسا، في يناير/كانون الثاني؛ لمناقشة المسألة.

 

 

شاهد أيضاً

وزير خارجية النمسا جواز السفر الأخضر هو أهم أداة من أجل العودة الى الحياة الطبيعية

اعتبر ألكسندر شالينبرج وزير خارجية النمسا أن جواز السفر الأخضر الجديد الخاص بالخلو من فيروس …

%d مدونون معجبون بهذه: