1020C454FEBC5F6C3C48280AF3870CE3

فرقة مانسكين الإيطالية تفوز بمسابقة الأغنية الأوروبية 2021

فازت فرقة مانسكين الإيطالية لموسيقى الروك بمسابقة يوروفيجن للأغنية الأوروبية لعام 2021 التي أقيمت مساء السبت في هولندا عن أغنية “زيتي إي بوني”،وذلك بعد حصولهم على عدد كبير من أصوات الجمهور، منهية بذلك 31 عامًا من غياب اللقب عن إيطاليا.

وتفوقت الفرقة الإيطالية على المغني جيون تيرز من سويسرا والمغنية الفرنسية باربرا برافي والمغنية المالطية ديستني الذين كانوا متقدمين في الترتيب بعد فرز جميع أصوات أعضاء لجنة التحكيم، وذلك بفضل 380 نقطة حصلت عليها الفرقة من الجمهور.

وقال داميانو ديفيد، المغني الرئيسي في فرقة مانسكين بعد الفوز: “نريد فقط أن نقول، لأوروبا بأسرها، وللعالم كله، إن موسيقى الروك أند رول لا تموت أبدًا”.

وكانت جيجليولا سينكويتي أول متسابقة إيطالية تفوز بالجائزة في عام 1964، تلاها المغني توتو كوتونيو في عام 1990.

وشهدت مسابقة يوروفيجن لهذا العام، التي أقيمت في روتردام، مشاركة 26 فنانا في النهائي الرائع. وأدى نظام التصويت المعقد جنبا إلى جنب مع بعض التباينات في الأصوات بين هيئات التحكيم والجمهور إلى وضع نهاية مشوقة للمنافسة.

ومن بين النتائج الأكثر إثارة للصدمة، كانت حصول المغنية المالطية ديستني على 47 نقطة فقط من الجمهور، ما أدى إلى تراجعها من المركز الثالث بعد تصويت لجنة التحكيم إلى المركز السابع الأخير.

أستمع إلى الأغنية الفائزة

واحتلت الفرقة الأيسلندية “دادي أوج جاجناماجنيد”،والتي اضطرت إلى أداء أغنيتها عن بعد بعد أن ثبتت إصابة أحد الأعضاء بفيروس كورونا، المركز الرابع.

وشهد الحدث مشاركة العديد من المشاركين الذين كان من المقرر أن ينافسوا في مسابقة عام 2020، نسخة العام الماضي التي ألغيت بسبب الجائحة، وهي المرة الأولى في تاريخ المسابقة.

وتم تصميم حدث روتردام لتجنب انتقال العدوى قدر الإمكان.

وخضع كل المشاركين في مسابقة الأغنية لهذا العام لفحوصات مكثفة. وتم تقييد حركة الوفود داخل فنادقهم إلا إذا كانوا يتدربون أو يؤدون فقراتهم. ولم يُسمح لأي شخص مصاب بعدوى نشطة بأداء أغنيته.

ولكن على الرغم من كل الجهود، أظهرت النتائج ايجابية اصابة حامل لقب المسابقة الأخيرة الهولندي دنكان لورانس بالفيروس.

وتم السماح لحوالي 3500 شخص بحضور الحدث شخصيا هذا العام، طالما كانت نتيجة الفحص سلبية. كما كان من المتوقع أن يشاهد الحدث 150 مليون مشاهد آخرين من جميع أنحاء العالم.

وخرجت كل من النمسا والتشيك وبولندا والدنمارك وأيرلندا وكرواتيا وأستراليا من الدور قبل النهائي.

 

شاهد أيضاً

انخفاض ملحوظ في إصابات كورونا بالنمسا بعد حملة التلقيح

ما زالت أرقام كورونا تعرف تراجعا في النمسا خلال الأسبوعين الماضيين، ويعزى هذا الأمر إلى …

%d مدونون معجبون بهذه: