1020C454FEBC5F6C3C48280AF3870CE3

النمسا – زرع أول شريحة معدنية لنسر فقد قدمه .. اعرف حكايته

تطور الطب بشكل كبير ليس بالنسبة للبشر فقط، بل والطب البيطرى أيضًا، بحيث أصبح فى الإمكان إجراء عمليات للحيوانات لم تكن متوفرة من قبل، فكما يخضع البشر لعمليات زرع  الشرائح المعدنية وتركيب الأطراف الصناعية، بات الأمر ممكنًا للحيوانات والطيور، حيث يزرع الأطباء شرائح مماثلة ليتمكنوا من ممارسة حياتهم بصورة طبيعية، وفى هذا الصدد، أجرى أطباء عملية زرع شريحة معدنية لنسر، ليصبح أول طائرفي العالم يجرى تلك الجراحة، حسبما ذكرت الصحف النمساوية الصادرة اليوم

وأفاد تقرير الصحيفة البريطانية، بأن ذلك الإنجاز المذهل نُشر في التقارير العلمية، لافتًا إلى أن “ميا” وهو نسر من محمية البوم والطيور الجارحة في مدينة هارينحسي بدولة النمسا، والذى أصيب بجروح كبيرة، لم يتمكن من ممارسة حياته بصورة طبيعية، وأوضح التقرير، أن النسر كان كاحله يتشابك مع ألياف صوف الأغنام التي استخدمها والداه لبناء العش، الأمر الذى انتهى ببتر قدمها.

وتواصل فريق الأطباء البيطريين مع الدكتور أوسكار أسزمان، جراح ترميمي في الجامعة الطبية بفيينا، حول صنع طرف اصطناعي  للنسروهو أمر لم يتم القيام به من قبل، وقال في بيان: “من الواضح أن الطائر لا يستطيع البقاء لفترة طويلة في حالته الحالية لقد صممنا وصنعنا غرسة عظم خاصة يمكن ربطها جراحيًا”.

وتعتمد النسور بشكل خاص على أقدامها، ليس فقط للهبوط، ولكن للقبض على فريستها، وكذلك للمشي ولتصميم الطرف الاصطناعى، احتاج الخبراء إلى شيء يكون متينًا بدرجة كافية ويسمح للطائر بالقبض على الفريسة ومع المشي والهبوط، لذلك لجأوا إلى تقنية تُعرف باسم الاندماج العظمى، حيث ترتبط الأجزاء الخارجية من الطرف الاصطناعي مباشرة بالعظام لضمان ارتباطها بالهيكل العظمي.

وأضاف أسزمان: “يوفر هذا المفهوم درجة عالية من التجسيد ، حيث يوفر الإدراك العظمي ردود فعل مباشرة بديهية ، مما يسمح بالاستخدام الطبيعي للأطراف للمشي والتغذية، وللمرة الأولى نجحنا الآن في إعادة بناء طرف نسر بطريقة آلية” وكتب الباحثون في الدراسة أن الساق الإلكترونية عبارة عن أسطوانة مطاطية سوداء تمنح النسر ثباتا.

 

 

شاهد أيضاً

النمسا – طفل متغيب عن منزل ذويه منذ 6 أيام ..وشرطة تيرول تكثف البحث

تكثف شرطة ولاية التيرول التي تقع في أقصى غرب النمسا ، جهودها في البحث عن …

%d مدونون معجبون بهذه: