الإثنين , 27 سبتمبر 2021

بالصور – اعتقال شخص على الأقل خلال مظاهرة مؤيدة للأكراد في فيينا بالحى العاشر

تظاهر يوم أمس السبت الموافق 26 من يونيو 2021 في العاصمة النمساوية فيينا المئات من الاكراد ، ضد حركة “الذئاب الرمادية” التركية المحظورة على الأراضى النمساوية ، تم أعتقال شخص لحث المشاركين على العنف ضد رجال الشرطة المرافقين للمظاهرة

تجمع المتظاهرون أمام محطة مترو الأنفاق رقم 1 ” Troststraße U1″ في تمام الساعة الواحدة بعد ذلك توجه المتظاهرون في الشوارع المحيطة  بالمنطقة ، مطالبين بالحرية للشريط الموازى للحدود التركية  “روج آفا” فى الشمال الشرق لسوريا –الخاضع تحت سيطرة الجيش الحر والجيش التركي

ورفعت أعلام كردستان، ومطالبات بالإفراج عن الزعيم الكردي عبد الله أوجلان المعارض للرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

ردد النتظاهرين شعارات باللغة الالمانية و العربية و الكردية رافعين صور شهداء الانتفاضة و كذلك صور الزعيم الكردي عبد الله أوجلان المعارض للرئيس التركي رجب طيب أردوغان ، و كذلك لافتات أخرى باللغة الالمانية تطالب بإعادة الجنسية للمواطنين الكرد الذي جردوهم منها السلطات السورية نتيجة إحصاء 1962 ، وتمجد بالانتفاضة و تطالب بمحاكمة المسؤولين السوريين عن الجرائم الجماعية التي ارتكبت و ترتكب بحق أبناء الشعب الكردي الصامد في سوريا.

وقال أحد ممثلي التحالف الديمقراطي، نريد أن نكون قدوة للمساواة وحقوق المرأة وضد العنصرية وضد الاحتلال التركي في كردستان”.

ووالجدير بالذكر أنه قبل عام اندلعت أعمال شغب نتيجة مظاهرة مؤيدة للأكراد في فيينا بالحى العاشر نعرضت فيها بعض الأماكن الكردية للهجوم من عناصر تركية أو ما يسمى حركة الذئاب الرمادية القومية المتطرفة ، وقال أحد المشاركين ، نجن لا نريد ترك الشوارع فارغة للفاشيين الأتراك

و ثم ألقيت كلمة الأحزاب المنظمة و الداعية للمظاهرة  و في الختام تم توجيه كلمة شكر لكل من شارك في المظاهرة رغم الأحوال الجوية السيئة و كذلك للذين شاركوا من المناطق البعيدة معاهدين على مواصلة النضال حتى نيل جميع الحقوق المشروعة و كذلك تم شكر الشخصيات  الحقوقية النمساوية التي شاركت في المظاهرة

وحركة الذئاب الرمادية ، تأسست الحركة نهاية الستينات من القرن الماضي وتجمع شبان يؤمنون بنظرية “تفوق العرق التركي”، ويطمحون إلى توحيد المنتمين إلى القومية التركية حول العالم في بلد واحد.

وجاء في تقرير لشبكة “DW” الألمانية، أن الجماعة شديدة التعصب للقومية التركية، وموالية للرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الذي دخل في نزاع مع الرئيس الفرنسي حول قضايا تتعلق بمناطق ساخنة، وأخرى تتعلق بالإسلام مؤخرًا.

وأسس الحركة الضابط في الجيش التركي، ألب أرسلان توركش، ويميز أعضاء الحركة رفعهم إيماءة مميزة باليد، ترفع خلالها السبابة والخنصر بينما تضم بقية الأصابع إلى بعضها مشكلة ما يشبه رأس ذئب.

 

 

شاهد أيضاً

ألمانيا – الحزب الاشتراكي يتغلب على كتلة إنجيلا مريكل المحافظين ويستعد لإنهاء حكمهم دام 16 عاماً

أظهرت نتائج متوقعة، الأحد 26 سبتمبر/أيلول 2021، أن الحزب الديمقراطي الاشتراكي فاز بفارق ضئيل بالانتخابات …

%d مدونون معجبون بهذه: