استقالات بالجملة بين صفوف الحكومة النمساوية بعد إعلان المستشار السابق كورتس أعتزاله السياسة

قدم عدد كبير من مسؤولي حزب الشعب النمساوى ÖVP اليوم الثلاثاء استقالاتهم، الذي يقود ائتلافا حاكما للبلاد يضم أيضا حزب الخضر ، بعد إقدام المستشار السابق وزعيم الحزب سيباستيان كورتس على إستقالته اليوم من زعامة الحزب وأستقالته من رئاسة الحكومة منذ أسابيع قليلة وأعتزالة الحياة السياسية نهائياّ

وقد استقال المستشار النمساوي سيباستيان كورتس من منصبه كمستشار للنمسا على خلفية الاشتباه بتلقيه رشاوى وخيانته الأمانة مع عدد من معاونيه، وجاء ذلك عقب ضغوط مارسها عليه حلفاؤه ومعارضوه على حد سواء.

واقال كورتس -في خطاب التنحي الذي ألقاه بهذة المناسبة من مقر المستشارية في العاصمة فيينا- وزير خارجيته ألكسندر شالنبرج خلفا له والذى قدم أستقالته اليوم أيضاّ

وقاد كورتس بعد ذلك زعامة الحزب الذي يقود ائتلافا حاكما يضم أيضا حزب الخضر، كما أحتفظ بعضويته في البرلمان.

وجاءت استقالة كورتس بعد أن سحب أعضاء حزب “الخضر” دعمهم له وأكدوا أنه لا يمكن أن يستمر في منصبه، مطالبين بتعيين بديل له من حزب الشعب لا يكون محل شبهات، كما أن أحزاب المعارضة الرئيسية الثلاثة كانت بدورها طالبت باستقالته، فضلا عن خروج مظاهرات تطالب برحيله

 

شاهد أيضاً

مستشار النمسا: لا يوجد فساد بحزب الأكثرية.. وأؤيد منح مزايا لمتلقى لقاح كورونا

أكد المستشار النمساوى كارل نيهمر أن حزب الشعب الذى يقود الائتلاف الحكومى فى البلاد – …

%d مدونون معجبون بهذه: