الأربعاء , 26 يناير 2022

كارل نهيمر مستشار النمسا الجديد يتهم حزبا معارض: بعرقلة سياسة الحكومة

هاجم مستشار النمسا، كارل نهيمر، حزب الحرية اليمينى المتشدد متهما إياه بعرقلة سياسات الحكومة والعمل ضد أجراءات تفشى كورونا بالبلاد

وألقى نهيمر المنحدر من حزب الشعب، باللوم مرة أخرى على حزب الحرية بسبب ترويجه لمعلومات غير صحيحة عن جائحة كورونا، لافتا إلى أن الحزب يعمل بشكل غير مسؤول ضد العلم ويثير مخاوف جماعية.

وأوضح المستشار في مقابلة صحفية، نشرت اليوم، إن الاختلاف الأكبر بين النمسا والدول الأوروبية الأخرى هو أن الطرف الثالث “القوة الثالثة” في برلماننا يعارض التطعيم بشكل علني وبصوت عال وينفي أنه السبيل الوحيد للخروج من الوباء”.

كما تحدث نهيمر عن “عوامل اجتماعية وتاريخية” بما في ذلك انتشار ما يسمى بالطب الطبيعي، مسؤولة عن معدل التطعيم المنخفض في البلدان الناطقة بالألمانية، مضيفا: “لكنني أكرر، لدينا قوى سياسية تعمل ضد العلم”.

وردا على سؤال حول التطعيم الإجباري، قال نهينر “إن عدد الإصابات يتزايد بشكل كبير الآن.. ربما كنت آمل منذ فترة طويلة أن نتمكن من إقناع أكبر عدد ممكن من النمساويين بتطعيم أنفسهم طواعية”.

وأضاف “لسوء الحظ، لم ينجح الأمر، ومع معدل تطعيم يبلغ 70 في المائة بين عامة السكان، لن نخرج من هذه الحلقة المفرغة”.

وتشهد النمسا في الوقت الحالي إغلاقا كاملا يمتد حتى الـ12 من ديسمبر الحالى، لمواجهة التزايد الكبير في أعداد الإصابات، والتحرك البطيء في عملية التطعيم، خاصة في ظل وجود حركة سياسية تضم أحزاب متطرفة تعارض التطعيم بشكل كبير.

ووصل الأمر إلى أن نهيمر تلقى خطاب تهديد بالتعرض للعنف هو وعائلته في حال لم يرفع إجراءات مواجهة كورونا ويعتزل الحياة السياسية.

 

شاهد أيضاً

مستشار النمسا: لا يوجد فساد بحزب الأكثرية.. وأؤيد منح مزايا لمتلقى لقاح كورونا

أكد المستشار النمساوى كارل نيهمر أن حزب الشعب الذى يقود الائتلاف الحكومى فى البلاد – …

%d مدونون معجبون بهذه: