1020C454FEBC5F6C3C48280AF3870CE3
الأربعاء , 28 يوليو 2021

رابطة الثقافة العربية بفيينا تُحلِّق مع مدير مكتب مصر للطيران

عقد في مقر رابطه الثقافه العربيه بفيينا يوم الجمعه الموافق 14– 12 – 2007 محاضرة حول تاريخ وأسرار الطيران ألقاها محمد منير المدير الاقليمي لمصر للطيران في النمسا.

في بداية اللقاء رحب المهندس أحمد عامر رئيس الرابطة بالحضور، ثم بيّن أهمية مثل هذا النوع من المحاضرات، التي تتيح التعرف على تاريخ وأسرار الطيران

بدأ محمد منير محاضرته بمعلومات مفصلة عن أسرار وتاريخ الطيران، منذ المحاولات البدائية الأولى للتحليق في الفضاء، إلى عصر الطائرات العملاقة التي تتسع لعدة مئات من الركاب ولأطنان من الأمتعة، فأشار إلى العصور الإغريقية الأولى ومحاولات تركيب الأجنحة إلى المعدات وللإنسان أيضاً، حتى نجحت المحاولات الأولى للابتعاد عن مركز الجاذبية الأرضية.

وأشار منير إلى أن مصر تعتبر أيضاً من أوائل الدول التى استخدمت الطيران فى النقل ، فقد تأسست بها أول شركة طيران فى عام 1932 , وتُعد ايضا صاحبة أول خط جوى فى المنطقة العربية والشرق الأوسط ، حيث يمثل النقل الجوى عنصراً هاماً من عناصر التنمية الاقتصادية والاجتماعية وبرامج تنمية السياحة والصادرات والاستثمارات والتنمية العمرانية وربط المناطق الداخلية ببعضها ، وكذلك ربط مصر بالعالم الخارجي

وأعتبر منير إلى إن المرحلة المقبلة تنطوي على تحديات كبيرة للطيران المدني للشركات الضعيفة أو المتوسطة تتمثل في مدى قدرتها على تكييف أوضاعها وأنظمتها بصورة تمكنها من المنافسات داخل التكتلات العالمية من أمثال ستار أليانس، أو بمعنى آخر مواكبة عولمة الطيران المدني.

وكشف منير عن أن شركة الطيران المصرية بدأت الخطوات التنفيذية للانضمام إلى تحالف ”ستار” أكبر تجمع عالمي لشركات الطيران المدنى لمواجهة التكتلات العالمية في صناعة النقل الجوي.

وقال منير: إن هذه الخطوة مهمة للغاية لتحسين الخدمة والتعاون مع شركات الطيران الموجودة في تحالف ستار والتى ستساعد أيضاّ على أن يكون مطار القاهرة إحدى نقاط الالتقاء والتحويل والترانزيت الأساسية في قارتي آسيا وإفريقيا والشرق الأوسط وتستطيع الشركة تقديم اختيارات أكثر لعملائها·

وأضاف أن مصر للطيران لديها الإمكانيات التي تؤهلها للالتحاق بهذا التحالف بعد تحقيقها معدلات نمو متميزة خلال العام الماضي ووصلت أرباحها إلى 550 مليون جنيه إلى جانب الخطة الطموح لتطوير ودعم ومضاعفة أسطولها حتى عام 2010، إضافة إلى وجود الشركة فى تحالف عربي يطلق عليه “أرابسك” من خلاله يتم شراء الوقود وقطع الغيار والدخول في التفاوض مع شركات الطيران العالمية لشراء طائرات باسم الشركات العربية.

وركز على أن صناعة النقل الجوي عالمياّ حققت مستوى جيدا من الاستقرار والأرباح خلال العام الحالي برغم ارتفاع أسعار البترول التي تقارب الذروة مع حساب معدل التضخم.

وأشار منير في معرض حديثه إلى “أننا في عصر يتنافس فيه الجميع على كسب ود العميل وتوفير الخدمة المرغوبة له، حيث بدأت مصر للطيران فى برنامج تدريب للطواقم الأرضية على مفهوم جديد فى كيفية خدمة العملاء يتعدى إرضاء العميل إلى ما هو أبعد من ذلك من أساليب حديثة تساعد، ليس على الفوز بالعميل فحسب، بل والإبقاء على ولائه أيضا

وأنهى منير محاضرته بالإعلان عن الشروع قريباّ فى تسيير رحلة يومية من فيينا إلى القاهرة بجانب الخطوط النمساوية؛ بحيث يكون إقلاع رحلات مصر للطيران في فترات المساء والنمساوية في الصباح لإعطاء المسافر حرية الأختيار فيما يراه مناسبا له من حيث السفر.

وعرض منير رسما بيانيا موضح عليه نصيب أكبر ثلاثة تكتلات عالمية من حركة نقل الركاب ونسبة دخولهم التى كانت بالمليارات.

طالع أيضاّ
مصر للطيران تنضم لتحالف عالمي العام المقبل
فصل جديد من فصول مصر للطيران البايخة

شاهد أيضاً

صدمة في تونس.. بالفيديو فريق طبي يرقص خلال عملية جراحية

فتحت السلطات التونسية تحقيقاً، بعد تداول مقطع فيديو عبر مواقع التواصل الاجتماعي، من داخل أحد …

%d مدونون معجبون بهذه: