إمام مسجد نيوزلندا “المصري”: هذه المعجزة وراء نجاتي

روى المصري جمال فودة – إمام مسجد النور بنيوزلندا – تفاصيل الهجوم الإرهابي الذي استهدف المسجد وأدى لاستشهاد ما يقرب من 43 شخصا .

وقال “فودة” في حوار مع صحيفة “نيوزلاند هيرالد”: “كنت أقدم خطبة الجمعة بشكل طبيعي وفجأة سمعت صوت صراخ واستغاثات ، وظننت أن بعض الأطفال يلعبون أو أن نظام الصوت بالمسجد حدث به مشكلة لكني بعد ذلك أدركت بوجود هجوم إرهابي بعدما سمعت صوت إطلاق نار ورأيت مصلي جزائري يهتف ( إطلاق نار إطلاق نار) قبل أن يتحطم الزجاج”.

وأضاف: “رأيت الإرهابي مرتديا زيا عسكريا وخوذة ومعه سلاح أوتوماتيكي ويطلق منه النار بكثافة كبيرة ، بالنسبة لمن في الجانب الأيسر من المسجد قفزوا من النافذة واستطاع بعضهم الهروب لكن التكدس تسبب في إصابات ، بينما أكثر من ماتوا كانوا يجلسون في الجانب الأيمن.

واستدرك: “إذا سمع المهاجم أي صوت من أي شخص منهم يقوم بإطلاق النيران عليه بلا رحمة ولذلك كتم الجميع أنفاسه وبعدها فهمنا أن الرصاص الذي يملكه انتهى ، لكننا خفنا الظهور لأننا لم نتأكد ما إذا كان الرصاص انتهى فعلا أو هو مختبيء لحين ظهورنا”.

أطلق القاتل الرصاص على الجثث، ويضيف الإمام أنه عاد مرة أخرى وبدأ في إطلاق الرصاص. وأشار إلى أن عددًا من الناس ظنوا بانتهاء رصاصاته في الهجوم الأول أنه غادر، لكن حينما ظهروا عاود الإرهابي إلى إطلاق النار عليهم مرة أخرى.

اختبأ فودة مع عدد آخر من المصلين في الغرفة الرئيسية بالمسجد، وذكر أنه يعتقد أن القاتل لم يدرك أن النساء كن في غرفة منفصلة مختبئات.

لكن أيضًا بعض النساء حاولن الهروب، فاكتشف القاتل ذلك وأطلق النار عليهن. وتابع فودة: “ما زلت لا أصدق أنني على قيد الحياة”.

شاهد أيضاً

ذهبتُ إلى الصين بنفسي لأعرف ماذا يحدث لمسلمي الإيغور

الكاتبة : راشيل هاريس مُحاضِرة في علم الموسيقى العرقية : — منذ عشر سنوات، بدأت البحث في …

بالفيديو – تحرّش بها فتجرّأت وبلّغت الشرطة عنه، فأحرقوها حيّة.. قصة الطالبة الصغيرة نصرت

تناولت الصحف والمواقع العالمية حادثة هزّت العاصمة البنغالية دكا، بعدما أحرق شبانً فتاة تبلغ من …

الشرطة الفرنسية تكشف السبب «الأرجح» لحريق كاتدرائية «نوتردام»

قال مسؤول في الشرطة القضائية الفرنسية، الخميس 18 أبريل/نيسان 2019، إن المحققين يرجحون أن يكون …