الإثنين , 9 ديسمبر 2019

الطلاقُ حلًّا أم مُشكِلة رؤيةٌ من مَنظور الشَّرع والقَانُون ندوة بمسجد الفتح – بالحى الخامس عشر – فيينا

نتشرف بدعوة سيادتكم لحضورالندوة المقامة بالمسجد بعنوان:  “الطلاقُ حلًّا أم مُشكِلة رؤيةٌ من مَنظور الشَّرع والقَانُون “

تتناول الندوة إبراز قضية الطلاق من جانبيها الشرعي والقانوي وكيف أن الشرع الحنيف أحل الطلاق لمنع التعايش المكره بين كلا الزوجين ولكن البعض يتخذ من ذلك ذريعة لسلب الحقوق والحريات بدعاوي كثيرة ..

ومما لا شك أن الطلاق أصبح يشكل في مجتمعنا اليوم ظاهرة غريبة أفردت لها وسائل الإعلام المختلفة المساحات الواسعة للخوض في تفاصيلها وإظهار جوانبها  ولا سيما في التحايل على الشرع أو القانون من قبل البعض ..

والشرع الحنيف والقانون القويم يضعان كلا الطرفين فى مواقع المسؤلية التى ينبغي أن تراعي جوانبها وتؤدي واجباتها وحقوقها .. سواء كانت مادية أو أخلاقية أو أدبية ..

يحاضر في هذه  الندوة  السيد  الأستاذ:  ماجستر / عماد الجمل ..

المحامي و عضو اتحاد القانونيين العرب

ويقدم لها فضيلة الشيخ / أحمد نصَّار

إمام وخطيب المسجد .

 وتقام إن شاء الله تعالى يوم السبت القادم : 23/11/2019م

بعد صلاة العشاء مباشرة في تمام الساعة السابعة مساءً  بمقر المسجد على العنوان التالي:

Preysinggasse 34, Wien 1150

الدعوة عامة .. ويوجد مكان للنساء والأطفال .

شاهد أيضاً

«الجارديان»: كيف يكسب إسرائيليون المال من نشر «كراهية الإسلام» على «فيسبوك»؟

نشرت صحيفة «الجارديان» البريطانية تحقيقًا عن مؤامرة سرية للسيطرة على بعض أكبر صفحات اليمين المتطرف على موقع …