فتاة حملت سفاحًا.. ذبحها شقيقها بدافع “الشرف”

أقدم رجل صعيدي يبلغ من العمر 44 عامًا من محافظة المنيا، على ذبح شقيقته البالغة من العمر 30 عامًا، بدافع الشرف بعد أن اكتشف حملها سفاحًا.

الواقعة شهدتها قرية منشأة عبدالله التابعة لمركز العدوة شمال المنيا، حيث قام الرجل بالتخلص من جثتها بعد ذبحها بإلقائها بالطريق الصحراوي الغربي.

تلقي اللواء محمود خليل مدير امن المنيا إخطارا من اللواء خالد عبد السلام مدير مباحث المديرية بالعثور علي جثة ملقاة بالطريق الصحراوي الغربي أمام محافظة الفيوم.

وبالفحص ورفع الأدلة الجنائية من ضباط البحث الجنائي لمديرية أمن الفيوم تبين أن الجثة لسيدة من العدوة.

وعلي الفور تم تشكيل فريق بحث جنائي برئاسة العميد جمال الدغيدي رئيس مباحث المديرية والرائد محمد صلاح رئيس مباحث مركز العدوة حيث توصل إلى أن الجثة لسيدة تدعي م.ع.30سنة ومقيمة بقرية منشأة عبد الله وأن المتهم بذبحها هو شقيقها ع.ع44سنة وان سبب ارتكابه جريمة القتل هو سوء سلوكها وحملها سفاحا .

وبمواجهتة أقر بارتكابه جريمة القتل دفاعًا عن الشرف وتحرر محضر بالواقعة واخطرت النيابة لتولي التحقيق، والتي أمرت بحبس المتهم 4 أيام على ذمة التحقيقات.

شاهد أيضاً

وقف الشيخوخة والعودة إلى الشباب.. هل هذا ممكن؟

عكس عمل الخلايا البشرية والحفاظ على الشباب الدائم، هل هذا ممكن؟ قد يبدو هذا حلما …