1020C454FEBC5F6C3C48280AF3870CE3

القصة الكاملة لجريمة بائع متجول ذبح ابنته وهو يبكي – مش عاوزة تتوب

قبل أسبوع كان يبحث بائع متجول مقيم بإحدى قرى مركز قليوب بمحافظة القليوبية عن ابنته الغائبة دون جدوى، قبل معرفته بهروبها فى قرية أخرى برفقة عشيقها، ما أعاد في ذهنه سيرة الابنة سيئة السمعة ومعايرة الناس له بسببها منذ طلاقها قبل عام، جن جنون الأب قبل أن يقول لوالدتها غاضبًا إنه اتفق معها على التوبة والابتعاد عن طريق الحرام، لكنه أدرك وقتها أن الأمر خرج عن زمام السيطرة، إذ تذكر كلماتها بأن الموت لديها أهون من مفارقة عشيقها»، مقررًا تنفيذ طلبها والتخلص منها.

بعد ثلاثة أيام عادت ابنته إلى المنزل، كانت غير مبالية بغيابها أو تحذيرات والدها السابقة، هكذا يحكى الأب فى التحقيقات، موضحًا أن عودة ابنته بهذا الشكل استفزه، حيث لم ينم لمدة يومين كاملين، دخل عليها غرفتها وتحدث معها وطلب منها باكيًا أن تتوقف عما تفعله لكنها فاجأته بأنها سوف تتزوج من عشيقها، «سألتها امتى؟ قالتلي ربنا يسهل هابقى أعرفك».

تزايد غضب الأب، ولم يعد يحتمل سلوك ابنته وتصرفاتها المشينة: «زهقت والناس كانت بتعايرني، لدرجة أنى فكرت أسيب البلد واخد عيالى وأمشي، بس لقيت أن عارها هيفضل ملازمني لحد ما أموت أنا واخواتها، قلت لو قتلتها هنعرف نعيش، هتسجن آه بس أبقى غسلت عاري وأعرف ارفع راسي».

قام المتهم بشراء سكين جديد بمبلغ 80 جنيها: «الراجل قالي إنها سكينة مستوردة من البرازيل وزي الموس، قلت كويس علشان مش عايز آخد وقت وأنا بدبحها، ومش عاوزها تتألم كتير».

يحكى الأب أنه فى يوم الجريمة دخل حجرتها، وطلب منها أن تخرج معه: «قلت لها نتمشى بره شوية ونرجع»، فتوجه بها إلى طريق زراعي مهجور، وفى الطريق واجهها بأنه لم يعد يطيق رؤيتها أمامه فردت «حياتى وأنا حرة فيها».

حاولت المجني عليها العودة للمنزل عندما لاحظت في عينه الشر، لكنه أمسك بها وطرحها أرضا ثم أخرج السكين وذبحها وفصل رأسها عن جسدها: «كنت مغلول أوي محستش بالسكينة وهي بتاكل فى لحمها وعضمها، وكنت بعيط، بس هى ماسبتش سكة تانية أمشي فيها، «براوية» ومش عاوزة تتوب».

مش عايز أروح في داهية علشانها

لم يكتف الأب بذلك، حيث قام بالإمساك برأسها وسلخ لحم وجهها حتى يخفي معالم ابنته تماما: «قلت بلاش أروح فى داهية عشان واحدة زي دى والناس هتعتبرها طفشانة مع حد زى ما بتعممل دايما».

ولكن أتت الرياح بما لا تشتهي السفن، حيث تمكنت الأجهزة الأمنية من التوصل لهوية الفتاة، وباستجواب والدها انهار واعترف بجريمته فاصطحبته قوة أمنية إلى النيابة العامة، وقام بتمثيل الجريمة، وتقرر حبسه 15 يومًا على ذمة القضية.

 

شاهد أيضاً

بعد قنبلة رحيله عن برشلونة.. ميسي لن يستمر مع النادي – فأين الوجهة القادمة؟

قنبلة من العيار الثقيل فجرها برشلونة الخميس حيث أعلن أن نجمه الأبرز ليونيل ميسي الفائز بالكرة الذهبية …

%d مدونون معجبون بهذه: