1020C454FEBC5F6C3C48280AF3870CE3

شاهد “المتحرش البرازيلي” يظهر بفيديو مشترك مع الفتاة المصرية.. اعتذر لها، وهكذا ردّت عليه

ظهر “المتحرش البرازيلي” بفيديو جديد نشرته حسابات على تويتر، السبت 5 يونيو/حزيران 2021، وبجانبه الفتاة المصرية التي أساء لها، وقدم الاعتذار للفتاة أمام الكاميرا، وذلك بعد ساعات من توجيه زوجة البرازيلي رسالة اعتذار رسمية للفتاة ومصر كتبتها باللغة العربية.

الفيديو الذي بدأ يُنشر على شبكات التواصل صباح اليوم لا يتضمن معلومات عن تاريخ تصويره، وأظهر البرازيلي وهو طبيب برفقة الفتاة وبوجود مترجم، واعتذر البرازيلي عما فعله في واقعة التحرش اللفظي التي نشرها في وقت سابق على شبكات التواصل وأدت لاعتقاله فيما بعد من قبل السلطات المصرية.

قال البرازيلي في رسالة الاعتذار: “الخطأ الذي عملته أنني سجلت الفيديو من غير الحصول على إذن من الفتاة ريم، وتكلمت فيه بألفاظ مسيئة، وأوضح أنني أكن كل احترام للشعب المصري بصفة عامة وخاصة للسيدات المصريات، ولم أكن أقصد الإساءة، لهذا أطلب الاعتذار الصادق من السيدة ريم”.

من جانبها، ردّت الفتاة على الاعتذار بالقول: “أنا ريم التي حدثت معها الواقعة، وتفاجأت بنشر فيكتور للفيديو الذي فيه ألفاظ مسيئة لي أثناء عملي.. نحن بطبعنا شعب متسامح ومضياف لجميع الناس من كافة أنحاء العالم، يكفيني اعتذاره وأقبل الاعتذار”.

المتحرش البرازيلي يعتذر من الفتاة المصرية – مواقع التواصل

جاء نشر الفيديو عقب ساعات من توجيه زوجة “المتحرش البرازيلي” رسالة اعتذار إلى الفتاة، وإلى مصر بسبب ما فعله زوجها، متعهدة بالتكفل بجميع الأضرار التي تسببت بها الحادثة ودفعت السلطات المصرية لاعتقال الرجل.

كاميليا مونتيرو نشرت الرسالة الجمعة 4 يونيو/حزيران 2021 على حسابها في موقع إنستغرام باللغتين العربية والإنجليزية.

كتبت مونتيرو في الرسالة: “على إثر الأحداث الأخيرة التي عرفتها قضية الطبيب البرازيلي فيكتور سورينتينو وما لها من أضرار معنوية ومادية على كافة المتضررين، نحن عائلة فيكتور سورينتينو وعن ابننا فيكتور سورينتينو نتقدم باعتذار رسمي للمتضررة وعائلتها”.

كذلك اعتذر مونتيرو “لكل من لمسه الأمر، ولكافة جموع الشعب المصري الحبيب، ولكافة المسؤولين بدولة مصر”، وفق قولها، مضيفةً أن عائلة الطبيب ستتكفل بـ”جبر كافة الأضرار المادية والمعنوية”، وتمنت أن يتم قبول اعتذارها.

وليس واضحاً بعد ما إذا كانت السلطات المصرية ستفرج عن “المتحرش البرازيلي” عقب نشر فيديو اعتذاره.

كانت النيابة النيابة العامة المصرية، قد قررت الإثنين 31 مايو/أيار 2021، استمرار احتجاز البرازيلي بتهمة “التعدي لفظياً بإيحاءاتٍ جنسية” على الفتاة المصرية.

كذلك بيّنت النيابة أنها “أدرجت اسم المتهم البرازيلي على قوائم الممنوعين من السفر، وسألت المجني عليها، وتمسكت بتحريك دعوى قضائية ضده لما أصابها من أضرار”.

كان “المتحرش البرازيلي” قد نشر مقطع فيديو وهو يتحدث مع الشابة المصرية التي تعمل بقطاع السياحة، ويستخدم ألفاظاً جنسية بذيئة في حديثه معها، وأثار مقطع الفيديو استياء أيضاً من البرازيليين، إذ اتهمه المجيدون للبرتغالية بالاستهتار والتحرش بالفتاة، وطالبوا بمحاسبته، ما دفعه إلى حذف الفيديو.

لدى سورينتينو حضور واسع على منصات التواصل الاجتماعي، إذ شوهدت فيديوهاته عبر قناته على يوتيوب أكثر من 12 مليون مرة منذ إنشائها في عام 2012، فيما يتابع حسابه على إنستغرام ما يزيد على 950 ألفاً، لكنه أغلق إمكانية رؤية حسابه لغير متابعيه بعد أزمته الأخيرة، وكذلك صفحته على فيسبوك.

يملك الطبيب موقعاً باسمه، وكتب في ملفه التعريفي أنه طبيب جراحة تجميلية، ومتحدث دولي وناشط في علوم الغذاء، كما ألَّف كتاباً باسمه تحت عنوان “أسرار للحياة الطويلة – SECRETS FOR A LONG LIFE”.

وكالات – شبكة رمضان الإخبارية

 

شاهد أيضاً

إيطاليا تعلن تفكك شبكة لتزوير الهويات مرتبطة بمنفذ هجوم فيينا العام الماضي

اعتقلت الشرطة الإيطالية سبعة أشخاص، أعلنت اليوم الجمعة في بيان، أنهم متهمون بتأمين أوراق ثبوتية …

%d مدونون معجبون بهذه: