ما علاقة بين محمد يعقوب ومحمد حسان بخلية “داعش إمبابة”؟ القضاء يرد

قررت محكمة جنايات القاهرة، ضبط وإحضار الشيخ محمد حسين يعقوب، وانتداب الطب الشرعي للكشف على الداعية محمد حسان في مكان إقامته، وذلك خلال نظر محاكمة المتهمين في القضية المعروفة إعلاميا بخلية داعش إمبابة.
قبل شهرين، استمعت محكمة جنايات أمن الدولة إلى المحامي خالد المصري كونه مُوكلا للدفاع عن متهمين اثنين في القضية، وطلب من المحكمة الاستماع إلى شهادة الشيخين “حسان” و”يعقوب” بعد أن ذكر موكلاه في تحقيقات النيابة أنهما غير مُنضمين إلى تنظيم “داعش” الإرهابي، وعلاقتهما بالدين منحصرة في سماع خُطَب “حسان” و”يعقوب”.
ووافقت المحكمة في جلسة 11 أبريل على رغبة المحامي بسماع شهادة الشيخين، وطالبتهما للحضور في جلسة 10 مايو الماضي، إلا أن الاثنين تخلفا عن الحضور، فجددت المحكمة خطابها بضرورة المثول أمامها لسماع شهادتهما، فكان رد الشيخ محمد حسان تعذر حضوره لسوء حالته الصحية، أما الشيخ محمد يعقوب لم يرد، فقررت المحكمة تغريمهما 1000 جنيه لتخلفهما عن حضور الجلسة، وكلفت النيابة إعلانهما لحضور جلسة أمس السبت.
وثبت أمام المحكمة في جلسة أمس أن الشاهدين لم يحضرا أمامها، فأصدرت قرارها بضبط وإحضار الشيخين، وندب طبيب شرعي للكشف على الشيخ محمد حسان في مكان إقامته، للتأكد من سلامة صحته وقدرته على سماع الشهادة.

 

شاهد أيضاً

بالصور – شاب يعرض مواهبه بطريقة مبتكرة بحثاً عن عمل – نصب لوحة بها بياناته أمام محطة مترو

لجأ شاب يبحث عن عمل إلى عرض مواهبه وشخصيته بطريقة أكثر جرأة وإبداعاً، حيث نصب …

%d مدونون معجبون بهذه: