الثلاثاء , 28 سبتمبر 2021

ليفربول – يقرر عدم السماح لـ صلاح بالانضمام إلى معسكر منتخب مصر والسبب؟؟

صدام جديد بين نادي ليفربول الإنجليزي والاتحاد المصري لكرة القدم بسبب النجم المصري محمد صلاح، الذي يواجه “معضلة” حقيقية في الأسابيع المقبلة.

وتلقى الاتحاد المصري لكرة القدم خطابا من نادي ليفربول، يعتذر فيه عن عدم السماح للاعبه محمد صلاح بالانضمام إلى صفوف المنتخب الوطني في معسكره الشهر المقبل.

ومن المفترض أن يواجه المنتخب المصري أنغولا بالقاهرة والغابون بمدينة فرانسفيل، خلال الجولتين الأولى والثانية لتصفيات القارة الأفريقية المؤهلة لكأس العالم سبتمبر المقبل.

ويواصل الاتحاد المصري لكرة القدم اتصالاته المستمرة مع الاتحاد الدولي لكرة القدم بشأن تسهيل مهمة انضمام اللاعبين الدوليين إلى منتخبات بلادهم للمشاركة في تصفيات كأس العالم، التي تستوجب إعفاءهم من قيود السفر المفروضة عليهم في البلدان التي يلعبون بها، بسبب جائحة كورونا، حتى يتمكنوا من الانضمام إلى منتخبات بلادهم.

من ناحية أخرى أفادت جريدة ليفربول إيكو المقربة من نادي ليفربول أن محمد صلاح يمكنه السفر للمشاركة مع منتخب مصر في مباراة الجابون، بعكس مواجهة أنجولا في مصر.

وأفاد اتحاد الكرة المصري صباح الإثنين بأن نادي ليفربول اعتذر عن عدم انضمام محمد صلاح للمنتخب لخوض مباراتي أنجولا والجابون في تصفيات كأس العالم 2022 بسبب قيود السفر للحد من انتشار فيروس كورونا.

وأوضح تقرير ليفربول إيكو أن صلاح غير متاح للمشاركة أمام أنجولا بسبب وجود مصر في القائمة الحمراء الخاصة بضرورة خضوع اللاعب لعزل صحي لمدة 10 أيام.

فيما يمكنه السفر لمواجهة الجابون على أرضها لأنها ضمن القائمة الصفراء ولا يحتاج العائد منها لعزل صحي.

ويبدأ منتخب مصر معسكره المقبل يوم 28 من الشهر الجاري استعدادا لمواجهة أنجولا بالقاهرة يوم 1 سبتمبر المقبل والجابون بمدينة فرانسفيل يوم 5 من الشهر نفسه، خلال الجولتين الأولى والثانية من تصفيات كأس العالم 2022.

ليفربول فعل الأمر نفسه مع الثلاثي البرازيلي أليسون بيكر وفابينيو وروبرتو فيرمينو، فالسليساو سيلعب في تصفيات المونديال ضد الأرجنتين وبيرو على ملعبه وتشيلي خارج ملعبه، وكلها في القائمة الحمراء.

تتجه الأنظار إلى يوم الأربعاء المقبل، حيث يفترض أن تصدر الحكومة الإنجليزية قرارها الجديد بشان هذه الأزمة، إما انفراجة في التعامل مع أزمة التوقف الدولي، وإما أزمة أكبر.

وأوضح الاتحاد المصري لكرة القدم عبر موقعه أنه تلقى خطابا من نادي ليفربول يعتذر فيه عن إمكانية انضمام لاعبه محمد صلاح إلى صفوف المنتخب الوطني في معسكره المقبل الذي يتضمن مواجهتي أنجولا والجابون بتصفيات المونديال.

وأشار خطاب النادي الإنجليزي إلى الإجراءات الاحترازية المطبقة في انجلترا لمواجهة تفشي فيروس كورونا في العالم والذي يضع العائدين من بعض الدول في عزل صحي إجباري لمدة عشرة أيام لدى عودتهم إلى إنجلترا، حسب بيان اتحاد الكرة.

وأعرب النادي الإنجليزي في خطابه عن أمله في أن يتفهم الاتحاد المصري اضطراره لذلك، في مواجهة تعرض اللاعب إلى حجر صحي لهذه المدة وتأثره بذلك بدنيًا، فضلًا عن عدم التأكد من ظروف مكان الحجر الذي تحدده السلطات الإنجليزية.

وأوضح اتحاد الكرة أنه يواصل اتصالاته المستمرة مع الاتحاد الدولي لكرة القدم بشأن تسهيل مهمة انضمام اللاعبين الدوليين إلى منتخبات بلادهم للمشاركة في تصفيات كأس العالم التي تستوجب اعفاءهم من قيود السفر المفروضة عليهم في البلدان التي يلعبون بها بسبب جائحة كورونا حتى يتمكنوا من الانضمام إلى منتخبات بلادهم.

 

شاهد أيضاً

بالصور والتفاصيل.. هكذا ستعيش ميركل بعد تركها الحكم

أمضت أنغيلا ميركل 16 عاماً في منصبها كمستشارة لألمانيا، حيث اتسمت بالقوة والصلابة حتى لقبتها وسائل الإعلام …

%d مدونون معجبون بهذه: