الإثنين , 27 سبتمبر 2021

تفاصيل تثير الرعب فى أوروبا بعودة طالبان والنمسا تمارس ضغوطاُ على أوربا لإقامة مراكز احتجاز

سلط تقرير صادر عن المركز الأوروبى لمكافحة الإرهاب الضوء على تداعيات عودة طالبان على دول الاتحاد الأوروبى، حيث أشار إلى أن برلين تدعو إلى مناقشة توزيع حصص من اللاجئين الأفغان على دول الاتحاد الأوروبى وإمكانية إقامة اللاجئين الأفغان فى دول الجوار الأفغاني.

وأوضح التقرير، أن النمسا تمارس ضغوطاُ على الاتحاد الأوروبى لإقامة “مراكز احتجاز” فى دول الجوار لأفغانستان، كما عزمت السلطات الهولندية فى 10 أغسطس 2021 ترحيل طالبى اللجوء الأفغان.

وأشار التقرير إلى أن السلطات اليونانية أعلنت أنها لن نكون بوابة أوروبا للاجئين والمهاجرين الذين قد يحاولون القدوم إلى الاتحاد الأوروبى. وشدد وزير الهجرة اليونانى على أنه “يجب أن يكون الحل مشتركا ويجب أن يكون حلا أوروبيا”.

وبحسب التقرير فان استطلاع للرأى أجراه معهد سيفى لاستطلاعات الرأى فى 18 أغسطس 2021 أظهر أن ثلثى الألمان يخشون تدفقا كبيرا للاجئين فى أعقاب التطورات الأخيرة فى أفغانستان. ويشعر ثلثا الألمان تقريبا (62.9% ) بالقلق إزاء تدفق اللاجئين إلى البلاد كما حدث فى عام 2015،. وكشف الاستطلاع عن أن ثلثهم تقريبا (30%) يفكر بطريقة مختلفة. ويقول(75%) من مؤيدى الاتحاد الديمقراطى المسيحى وحليفه البافارى الاتحاد الاشتراكى المسيحى وكذلك الحزب الديمقراطى الحر الليبرالى إنهم يخشون حدوث أزمة لاجئين على غرار ما كان عليه الوضع قبل ست سنوات. ووسط أنصار حزب الخضر، رأى (38.8% ) فقط الأمر على هذا النحو

شاهد أيضاً

متى تتساوى الرواتب في النمسا؟فهل قوانين العمل تعاقب النساء على أمومتهن ولماذا؟؟

تستمر الفجوة في الأجور بين النساء والرجال في النمسا بالانخفاض تدريجيّاً بحسب الأرقام والإحصائيات الرسمية …

%d مدونون معجبون بهذه: