إنجلترا – سائق رونالدو انتظر 7 ساعات ولم يحصل على بنزين لسيارته

مع أن كريستيانو رونالدو، المعروف برمز CR7 في البرتغال، قد يكون الأغنى بين لاعبي كرة القدم بالعالم، إلا أن كل ثروته المعززة بشهرة عالمية، لم تبعده عن إحباطات شعر بها بسبب أزمة في الوقود تعاني منها بريطانيا منذ أسبوعين تقريباً. فأمس الخميس انتظر سائقه الخاص 6 ساعات و40 دقيقة مع منتظرين آخرين في محطة وقود لمحاولة ملء سيارة طراز Bentley اشتراها اللاعب بأكثر من 300 ألف دولار، إلا أنه انهزم وعاد بخزان ليس فيه إلا الفراغ.

وكان السائق، مضى إلى محطة الوقود الساعة 2.20 بعد ظهر أمس، وبرفقته زميل من الطاقم العامل للاعب البالغ 36 سنة، وفقاً لخبر طالعته “العربية.نت” بصحيفة “الصن” البريطانية، وفيه أن السائق كان يأمل بملء خزانها بالبنزين، ولما وجد الساعة أصبحت 9 مساء، ولم يحن دوره بعد، سئم وزميله من الانتظار تحت المطر، فقاد السيارة وليس فيها من الوقود إلا ما يكفي للعودة إلى فيلا من 7 غرف، يقيم فيها رونالدو مع شريكته وأبنائه.

السائق وزميله انتظرا لساعات بلا نتيجة، وعادا بخزان ليس فيه إلا ما يكفي للعودة بلا بنزين

وقبلها بيومين، أي بعد ظهر الثلاثاء الماضي، شاهد باحثون عن وقود لسياراتهم في المحطات، واحدة طراز Range Rover يملكها اللاعب، وكان يقودها أحد أفراد فريقه الأمني، فانتظر دوره في محطة ببلدة Wilmslow البعيدة 22 كيلومتراً عن مدينة “مانشستر” حيث يقيم النجم الكروي، لاعبا مع نادي “مانشستر يونايتد” الذي اننقل إليه بأواخر أغسطس الماضي، لكن من غير المعروف إذا تمكن سائقها من ملء خزانها، أم فقد صبره وعاد خالي الوفاض هو الآخر.

ولأن رونالدو كان ملزماً بالتدرب أمس الخميس، فإنه عمل بحكمة “ما حك جلدك مثل ظفرك” كما يبدو، وقاد بنفسه سيارة Lamborghini Urus سبق واشتراها بمبلغ 200 ألف دولار، بحسب ما ذكرت صحيفة “التايمز” البريطانية في موقعها أمس، بها وصل في الوقت المحدد إلى مركز Carrington للتدريب، وهو تابع لمانشستر يونايتد في منطقة “ترافورد” بمدينة مانشستر.

وكالات – العربية نت

شاهد أيضاً

نمساوى دلت الديدان على وفاته – الموت وحيدا أصبحت ظاهرة مخيفة في النمسا

تخيل يا من تعيش وحيدًا ، أن تموت وحيدًا ولا يشعر بك أحد سوى بعد …

%d مدونون معجبون بهذه: