الثلاثاء , 7 ديسمبر 2021

بالصور – ألق نظرة على سيارات حكام قطر عبر التاريخ

ستأخذك رحلة داخل أروقة متحف الشيخ فيصل بن قاسم آل ثاني في قطر بين أكثر من 30 ألف قطعة من أزمنة وثقافات متعددة.

من شاحنات خاصة لرحلات الصيد إلى سيارات فارهة

وتأسس متحف الشيخ فيصل بن قاسم آل ثاني في عام 1998، نتيجة شغفه الدائم بجمع المقتنيات ذات الطابع التاريخي في كل أنحاء العالم.

ويعود تاريخ السيارات في قطر إلى اكتشاف النفط قبل قرن من الزمن تقريباً.

وفي مقابلة مع موقع CNN بالعربية، قال مدير متحف الشيخ فيصل بن قاسم آل ثاني، كلوديو كرافيرو: “عند اكتشاف النفط في الثلاثينيات، لم تكن هناك سيارات على الطرق، ولم تكن هناك حتّى طرق في قطر آنذاك”.

سيارة “Cadillac Eldorado Biarritz” من عام 1958.

ورغم أن امتلاك السيارات في البداية كان بدافع الضرورة، إلا أن جمع السيارات أصبح هواية للمزيد من المواطنين القطريين.

ويحتضن المتحف أكثر من 600 سيارة، مع عرض 50 منها للزوار حالياً.

تفاصيل سيارة الـ”Cadillac” من الداخل.

وتتضمن المجموعة وسائل النقل القديمة مثل العربات، والسيارات البخارية، وتشكيلة واسعة من السيارات القديمة التي كانت ملكاً للعائلة المالكة القطرية.

ومن أبرز تلك المركبات هي شاحنة “Dodge Power Wagon” من عام 1940.

واستُوردت هذه المركبات في الخمسينيات والستينيات عبر المملكة المتحدة، ولدى المتحف 3 عينات منها، تتزين واحدة منها بقرنين من حيوان المها في الأمام.

وقال كرافيرو: “استخدمها الشيخ فيصل وعائلته في فصل الشتاء للخروج لرحلات الصيد”.

سيارة “Buick Special Eight Deluxe” من عام 1951.

وتتضمن السيارات المعروضة أيضاً سيارة كانت “مهمة جداً” لعائلة الشيخ فيصل، بحسب تعبير كرافيرو، وهي “Cadillac Eldorado Biarritz” من عام 1958.

وانتمت هذه السيارة البيضاء الفاخرة، التي اتسمت بتصمميها الداخلي المغطى بالجلد الأحمر، لوالد الشيخ فيصل.

ويحتضن المتحف سيارة أخرى مميزة، وهي “Buick Special Eight Deluxe” من عام 1951، والتي انتمت للحاكم السادس لقطر، الشيخ خليفة بن حمد آل ثاني.

سيارة “Ford Twin Beam 250”.

ولا تُعتبر هذه السيارة مميزة لمظهرها فقط، إذ صُنع منها حوالي 3 آلاف عينة فقط ذات تصميم داخلي فاخر جداً.

واستُخدمت هذه المركبة كسيارة رسمية للدولة، وهي كانت جزءاً من المسيرات، كما تم استخدامها لنقل الحكام.

ولا يتضمن المتحف سيارات فارهة فقط، إذ يعرض على سبيل المثال سيارة “Ford Twin Beam 250” بتكلفة معقولة، والتي امتلكها الحاكم الخامس لقطر، الشيخ أحمد بن علي آل ثاني.

تُعد “Ford Twin Beam 250” من المركبات معقولة التكلفة.

وكانت السيارة تتناسب مع رؤية هنري فورد كمنتج للسيارات، وأوضح كرافيرو قائلاً أنه أراد “صنع سيارات من أجل العدالة الاجتماعية، والقدرة على تحمل التكاليف”.

واعتُبرت هذه المركبة سيارة خاصة للشيخ.

وفي المتحف، يمكن أيضاً رؤية سيارة ليموزين كانت تنتمي للحاكم الرابع لقطر، الشيخ علي بن عبدالله آل ثاني.

سيارة “Chysler” من عام 1947.

وكانت سيارة “Chysler” الزرقاء من عام 1947 مزوّدة بمقابض خارجية خاصة حتى يتمسك بها حراس الأمن.

وقال كرافيرو: “ما يلفت الانتباه هو أن الزجاج الملون ظهر بشكل متأخر جداً، ولذلك السبب آنذاك، كان الزجاج شفافاً تماماً”.

واستُخدمت السيارة غالباً في الاستعراضات العسكرية، وغيرها من المناسبات.

CNN – عربى

شاهد أيضاً

بالفيديو – سيدة تحاول إحراق مسجد والشرطة فتح تحقيقاً – ألقت القمامة على السجاد وأشعلت فيه النار

ندد مجلس العلاقات الأمريكية الإسلامية “كير” بمحاولة سيدة إضرام النيران في مسجد بولاية نيو مكسيكو …

%d مدونون معجبون بهذه: