غدا الثلاثاء .. الجكومة النمساوية تحيي ذكرى ضحايا هجوم فيينا الإرهابي

الحكومة النمساوية تحيي يوم غداّ الثلاثاء 2 نوفمبر ذكرى ضحايا الاعتداء الإرهابي الذي وقع في وسط العاصمة النمساوية فيينا في 2 نوفمبر من العام الماضي 2020 مساءّ

وقال بيان للمستشارية النمساوية اليوم الاثنين 1 من نوفمبر أنه سوف يتقدم الاحتفال الرسمي الرئيس النمساوي ألكسندر فان دير بيلين والمستشار الاتحادي ألكسندر شالنبيرج والوزراء ورئيس المجلس الوطني (البرلمان) فولفجانج سوبوتكا ورئيس أساقفة فيينا الكاردينال كريستوف شونبورن، مشيرا إلى أن الاحتفال سوف يقام في كنيسة صغيرة بدون حضور ممثلي وسائل الإعلام.

يشار إلى أن شابا من مقدونيا متطرفا ومعروفا لدى الأجهزة الأمنية النمساوية وصاحب سوابق إرهابية قام في العام الماضي 2020 بإطلاق الرصاص عشوائيا في وسط فيينا بميدان شفيدن بلاتس حيث قتل أربعة اشخاص أبرياء وأصاب آخرين قبل أن تقوم قوات وحدة مكافحة الإرهاب بتصفيته في موقع الحادث وقد أحدث الهجوم ردود فعل نمساوية ودولية واسعة في حينه.

يُذكر أن وزير الداخلية النمساوي كارل نيهمر،أعلن أن منفذ الهجوم الارهابي الذي وقع في فيينا في 4 نوفمبر 2020 خدع الجهات الأمنية بعدما أوهم لجنة المراجعات الفكرية فى جهاز الأمن أنه نبذ التطرف ولن يعود اليه بينما كان لا زال منتميًا لتنظيم داعش ويخطط للهجمة الارهابية.

وقال نيهمر، في مؤتمر صحفي اليوم الأربعاء، أنه قرر تشكيل لجنة تحقيق مستقلة لتحديد المسئولية في هذا الحادث الارهابي خاصة أن جهاز الأمن في سلوفاكيا أخبر نظيره النمساوي بقيام منفذ الاعتداء بشراء أسلحة وذخائر.

وأوضح: “بعد مراجعة العديد من المقاطع المصورة التي تلقاها الأمن بات من المؤكد أن منفذ الاعتداء هو شخص واحد قام بالهجوم بمفرده”.

واعترف الوزير بوقوع أخطاء من الأجهزة الأمنية في ملاحقة الجاني من البداية، إلا أنه أكد أن أداء الشرطة في موقع الحادث كان رائعا وسريعا وتمكن من تصفية منفذ الاعتداء خلال 9 دقائق.

وفي مساء يوم الهجوم ، قبل أن يبدأ ، بدأ الرجال في حذف اتصالاتهم مع القاتل على هواتفهم المحمولة وعلى شبكات التواصل الاجتماعي.

وكالات – شبكة رمضان الإخبارية

 

 

 

شاهد أيضاً

بالصور – شاب يعرض مواهبه بطريقة مبتكرة بحثاً عن عمل – نصب لوحة بها بياناته أمام محطة مترو

لجأ شاب يبحث عن عمل إلى عرض مواهبه وشخصيته بطريقة أكثر جرأة وإبداعاً، حيث نصب …

%d مدونون معجبون بهذه: